ترامب يرفع الحظر عن هواوي مع البقاء ضمن القائمة السوداء

منشور 30 حزيران / يونيو 2019 - 08:00
شركة «هواوي» الصينية
شركة «هواوي» الصينية
أبرز العناوين
كانت الولايات المتحدة وضعت «هواوي»، أكبر شركة مُصنعة لمعدات الاتصالات في العالم وثاني أكبر منتج للهواتف الذكية، على قائمة سوداء للصادرات

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترمب، اليوم (السبت)، عزمه السماح مجدداً للشركات الأميركية بالتوريد لشركة «هواوي» الصينية، العملاقة في مجال الاتصالات، لكنه أكد أنه لا يعتزم حذف الشركة من القائمة السوداء التجارية.

وقال ترمب في ختام قمة مجموعة العشرين المنعقدة بمدينة أوساكا اليابانية إنه تعهَّد للرئيس الصيني شي جينبينغ بالسماح مجدداً ببيع منتجات تكنولوجية لـ«هواوي»، مشدداً على أن مستقبل الشركة الصينية العملاقة قد لا يحسم قبل نهاية المحادثات التجاريات مع بكين.

وكانت الولايات المتحدة وضعت «هواوي»، أكبر شركة مُصنعة لمعدات الاتصالات في العالم وثاني أكبر منتج للهواتف الذكية، على قائمة سوداء للصادرات، متعللة بمبررات تتعلق بالأمن القومي. ويمنع هذا الإدراج الموردين الأميركيين من البيع لهواوي دون الحصول على موافقات خاصة.

وتنفي هواوي أن تشكل منتجاتها تهديدا أمنيا.

كما أكد الرئيس الأميركي أنه لن يفرض رسوماً جمركية جديدة على الواردات الصينية - في الوقت الراهن - وأن المفاوضات مع بكين من أجل التوصل لاتفاق تجاري ستُستأنف.

وقال ترمب إن واشنطن لن تزيد أي رسوم جمركية، كما أنها لن تلغي تلك المفروضة حالياً.

وأضاف: «سيكون شيئاً تاريخياً إذا استطعنا التوصل لاتفاق تجاري عادل. إننا مستعدون تماماً لذلك، كما أنكم مستعدون تماماً له».

ومن جهته، قال الرئيس الصيني شي جينبينغ إن «التعاون أفضل من المواجهة»، وإن «الصين والولايات المتحدة تستفيدان من التعاون وتخسران في المواجهة».

وتريد واشنطن من بكين تطبيق إصلاحات هيكلية لضمان حقوق الملكية الفكرية للشركات الأميركية وفتح الأسواق الصينية. وتوصل المفاوضون تقريبا لاتفاق في مايو (أيار) قبل أن تنهار المباحثات، على ما قال مسؤولون أميركيون.

وفرض ترمب بالفعل رسوما على منتجات صينية قيمتها 200 مليار دولار، كما قال إنه مستعد لفرض رسوم جمركية على الواردات الباقية البالغة قيمتها نحو 325 مليار دولار.


Copyright © Saudi Research and Publishing Co. All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك