للباحثين عن عمل... الوظائف في الإمارات قد تزداد خلال الأشهر الستة المقبلة!

منشور 19 أيلول / سبتمبر 2017 - 11:40
يعتقد نحو ثلثي المجيبين (65%) في دولة الإمارات أن اقتصاد بلدهم سيتحسن خلال الأشهر الستة المقبلة
يعتقد نحو ثلثي المجيبين (65%) في دولة الإمارات أن اقتصاد بلدهم سيتحسن خلال الأشهر الستة المقبلة

كشف استبيان أجراه موقع «بيت.كوم» للتوظيف مؤخراً، بالتعاون مع منظمة «يوجوف» لأبحاث السوق، بعنوان «مؤشر ثقة الباحثين عن عمل في الشرق الأوسط»، أن نحو ثلاثة أرباع المجيبين (74%) يتوقعون تحسّن أوضاع العمل في الإمارات، وتوقع غالبية المجيبين ازدياد عدد الوظائف في الإمارات خلال الأشهر الستة المقبلة، في حين يشعر نحو النصف (46%) بالتفاؤل الكبير أو المتوسط تجاه الحصول على وظيفة مثالية خلال الفترة نفسها.

من ناحية أخرى، توقع 17% بأن أوضاع العمل ستبقى على حالها، في حين يتوقع 9% فقط تراجعها. وفيما يتعلق بمدى توافر الوظائف حالياً، يعتقد عدد أكبر من المجيبين في الإمارات بأنه يتوفر حالياً الكثير من فرص العمل عبر مختلف القطاعات، مقارنة بعدد أقل من أولئك الذين يعتقدون بتوافر عدد قليل من فرص العمل المتاحة في عدد قليل من القطاعات.

وفيما يتعلق بمستويات الرضى الوظيفي، عبّر 50% من المجيبين في الإمارات عن رضاهم عن فرص نموهم المهني، في حين كان 24% محايدين، و26% غير راضين. أما بالنسبة للتعويضات المُقدمة لهم في العمل، فقد عبّر أكثر من ثلث المجيبين (38%) عن رضاهم عنها، في حين كان 25% محايدين، و38% غير راضين.

إضافة إلى ذلك، أظهر أكثر من نصف المجيبين (53%) في الإمارات رضاهم عن المزايا غير النقدية التي يحصلون عليها، وكان 20% حياديين، وعبر 27% عن عدم رضاهم.

من ناحية أخرى، أظهرت نسبة 50% رضاها عن مستوى الأمن الوظيفي في شركتهم الحالية، في حين كان 19% محايدين، و31% غير راضين.
وفيما خص فرص التدريب والتطوير المهني، فقد أظهر 50% من المجيبين رضاهم عنها، و19% حيادهم، و31% عدم رضاهم.

ومن حيث التوازن بين العمل والحياة، قال 48% من المجيبين في دولة الإمارات بأنهم راضون، ووقف 24% على الحياد، وقال 28% إنهم غير راضين.

من ناحية أخرى، يعتقد نحو ثلثي المجيبين (65%) في دولة الإمارات أن اقتصاد بلدهم سيتحسن خلال الأشهر الستة المقبلة، بينما يتوقع 10% فقط تراجعه.

اقرأ أيضًا: 

مع هذه الوظائف تستطيع الحصول على أعلى الرواتب في الإمارات

عند تقديم استقالتك... 11 أمراً يجب عليك فعله!

هكذا قد تكون زيادة الرواتب في دول الخليج في 2018!

 


Copyrights © 2019 Abu Dhabi Media Company, All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك