جوبا والخرطوم تنشطان لإعفاء ديون السودان

منشور 26 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2013 - 09:37
الجنيه السوداني
الجنيه السوداني

قال السودان إن تقارير اللجنة العليا لمتابعة تنفيذ اتفاقيات التعاون المشترك مع دولة الجنوب تضمن تدشين تحرك دبلوماسي مشترك للبلدين بالتنسيق مع هيئة الاتحاد الأفريقي لإعفاء الديون الخارجية، ورفع العقوبات الاقتصادية الأحادية عن السودان.

ورأس النائب الاول لرئيس للرئيس السوانى علي عثمان محمد طه الاثنين اجتماع اللجنة العليا لمتابعة تنفيذ اتفاقيات التعاون المشترك بين دولتي السودان وجنوب السودان. وقدم وزير الخارجية بالانابة صلاح ونسي الرئيس المشترك للجنة التنفيذية للجنة العليا بين البلدين ملخصا لتقدم تنفيذ اتفاقيات التعاون عبر اللجان المشتركة والوزارات والجهات النظيرة من البلدين .

واستمع الاجتماع لتقارير مفصلة من رؤساء اللجان الفرعية للجنة العليا شملت الجوانب الامنية والعسكرية والشؤون الاقتصادية والتجارية والمصارف ومجالات النقل والخدمات والعمل والتدريب وبناء القدرات بجانب التحرك الدبلوماسي المشترك من البلدين بالتنسيق مع هيئة الاتحاد الافريقي برئاسة ثابومبيكي لإعفاء الديون الخارجية للسودان ورفع العقوبات الاقتصادية الاحادية عن البلاد .

وامن الاجتماع على تقارير اللجان الفرعية واشار الى بعض الملاحظات وخرج بجملة من التوصيات لدفع تطور مسار علاقات التعاون بين الدولتين في المجالات السياسية والدبلوماسية والامنية والاقتصادية.

وفي السياق، توقع السودان أن يتضاعف حجم التبادل التجاري للسلع مع جنوب السودان ليصل إلى 14 ألف طن يومياً بعد فتح الحدود أمام حركة البضائع مقارنة بسبعة آلاف طن قبل حدوث الانفصال، ليصبح بذلك أكبر الدول المصدرة للجنوب.

ونقل المركز السوداني للخدمات الصحفية عن رئيس لجنة التجارة والقضايا ذات الصلة بوزارة التجارة حسن ابنعوف، أن الاتفاق بين الدولتين على فتح عشر نقاط للعبور بين الطرفين سيسهم في دفع العملية الاقتصادية بينهما، مشيراً إلى أن بعض المعابر مؤهلة للعمل كميناء كوستي الجاف والنهري، كما أن هناك جهوداً لوزارة التجارة لتطوير البعض الآخر.

وأوضح ابنعوف أن سبعة آلاف طن من البضائع كانت تذهب للجنوب قبل عودة أكثر من ثلاثة ملايين مواطن جنوبي بالشمال ، وأبان أن السودان سيكون الشريك الأساسي للجنوب بحكم أواصر العلاقات بين الشعبين ووجود العلاقات التجارية بين الأفراد في البلدين.


Copyright © 2003-2019 SudanTribune - All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك