صادرات السعودية غير النفطية ترتفع 13.4 % خلال الربع الثالث

منشور 22 كانون الأوّل / ديسمبر 2014 - 11:55
تراجعت الواردات بنسبة تقدر بـ 3.5 في المائة، أي بما قيمته 18.5 مليار ريال
تراجعت الواردات بنسبة تقدر بـ 3.5 في المائة، أي بما قيمته 18.5 مليار ريال

سجل إجمالي صادرات المملكة السلعية غير النفطية نحو 57.01 مليار ريال في الربع الثالث من هذا العام، بارتفاع بنسبة 13.42 في المائة، مقارنة بالفترة المماثلة من العام السابق.

وبلغت الواردات نحو 169.04 مليار ريال بارتفاع بنسبة 8.4 في المائة عن الفترة المماثلة من العام السابق.

ووفقاً للبيانات الأولية الصادرة عن مصلحة الإحصاءات، فإن نسبة الصادرات غير النفطية من إجمالي قيمة الواردات خلال هذه الفترة بلغت 33.72 في المائة.

وقالت المصلحة إن صادرات اللدائن والمطاط ومصنوعاتها جاءت في المرتبة الأولى بقيمة 18.6 مليار ريال تمثل نسبة 32.62 في المائة من إجمالي قيمة الصادرات السلعية غير النفطية، فيما احتلت منتجات الصناعات الكيماوية، وما يتصل بها المرتبة الثانية بقيمة 18.34 مليار ريال بنسبة 32.16 في المائة، فيما جاءت معدات النقل وأجزاؤها في المرتبة الثالثة بقيمة 6.48 مليار ريال بنسبة 11.36 في المائة من إجمالي قيمة الصادرات.

أما الآلات والمعدات والأجهزة الكهربائية وأجزاؤها جاءت في المرتبة الأولى للواردات في الربع الثالث، حيث بلغت قيمتها 43.47 مليار ريال تمثل 25.72 في المائة من إجمالي الواردات.

واحتلت معدات النقل وأجزاؤها المرتبة الثانية بنحو 30 مليار ريال بنسبة 17.74 في المائة، وفي المرتبة الثالثة المعادن العادية ومصنوعاتها بقيمة إجمالية 20.17 مليار ريال بنسبة 11.93 في المائة.

وأشارت إلى تصدر الصين الدول المصدر إليها والدول المستورد منها خلال الربع الثالث، حيث احتلت المرتبة الأولى من حيث قيمة الصادرات السلعية غير النفطية بنسبة 11.89 في المائة من إجمالي قيمة الصادرات، وفي المرتبة الثانية دولة الإمارات العربية المتحدة بنسبة 11.60 في المائة، تلتها الهند بنسبة 6.62 في المائة.

ومن ناحية الواردات، احتلت الصين كذلك المرتبة الأولى بنسبة 14.61 في المائة من إجمالي الواردات، تليها الولايات المتحدة الأمريكية بنسبة 12.74 في المائة ثم ألمانيا بنسبة 6.70 في المائة.

يُذكر أن تحليلا نشرته "الاقتصادية" أظهر دعم السعودية لنمو مستويات صادراتها غير النفطية بنهاية الأشهر العشرة الأولى من العام الجاري، على حساب وارداتها في الفترة نفسها من عام 2013، حيث ارتفعت الأولى بنحو 7.5 في المائة، أي ما يعادل نحو 12.4 مليار ريال، لتبلغ 177.2 مليار ريال، مقابل 164.7 مليار ريال في الفترة نفسها من العام الماضي.

وتراجعت الواردات بنسبة تقدر بـ 3.5 في المائة، أي بما قيمته 18.5 مليار ريال، لتصل إلى 511.1 مليار ريال، مقابل نحو 529.6 مليار ريال في الفترة نفسها من عام 2013، ما يُعد مؤشرا جيدا للاقتصاد السعودي.

ووفقا للتحليل، فقد أدى نمو الصادرات على حساب الواردات، إلى ارتفاع نسبة تغطية الصادرات إلى الواردات خلال الأشهر العشرة الأولى من العام الجاري إلى نحو 35 في المائة، فيما كانت 31 في المائة في الفترة نفسها من العام الماضي.


Copyright © Saudi Research and Publishing Co. All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك