عمّان تستضيف المعرض الاضخم عالميا في مجال اعمار العراق

منشور 04 أيّار / مايو 2006 - 07:45

 أعلنت مجموعة الشركة الدولية للمعارض إتمام الاستعدادات وانهاء التجهيزات لاستضافة المعرض الدولي الثالث لإعادة اعمار العراق 2006 الذي سيقام في الفترة ما بين 8 الى 11 ايار الحالي في قلب العاصمة عمان في موقع تطوير منطقة العبدلي، من خلال مؤتمر صحفي اقيم في موقع المعرض الذي تزيد مساحته عن 60 الف متر مربع تم تطويرها لتحتضن ما يزيد عن 1025 شركة عارضة تمثل اكثر من 48 دولة من جميع انحاء العالم، في الوقت الذي تم فية اغلاق باب المشاركة بعد حجز كامل المساحة المعدة للعرض ، ويتوقع المنظمون ان يزيد عدد الزوار مقارنة بالمعرض الدولي الثاني لاعادة اعمار العراق 2005 الذي اقيم في عمان وبلغ عدد زواره 14 الف قدموا من جميع انحاء العالم، في حين تجاوز عدد الزوار العراقيين مايزيد عن 4 الاف مثلوا مختلف القطاعات التجارية والاقتصادية العراقية. 

وقد تحدث السيد ألبير عون رئيس مجلس ادارة مجموعة الشركة الدولية  للمعارض المنظمة للمعرض قائلا " نحن بصدد وضع الرتوشات النهائية للمعرض لتوفير خدمات وتسهيلات للوفود والشركات العارضة ضمن اعلى المعايير العالمية" واضاف " ان العد العكسي لافتتاح المعرض قد بدء ونحن على اتم الاستعداد لانجاح هذا الحدث الضخم الرامي لاعمار العراق".

ولتحقيق زخم اضافي لمشاركة الوفود العالمية العارضة وللوقوف على فرص الاعمال المتاحة والاطلاع على مناخ الاعمال العراقي تقيم غرفة التجارة الأمريكية في عمان مؤتمرا متخصصا تحت عنوان "المؤتمر الدولي الثالث لاعادة اعمار العراق 2006" والذي يعقد في اليومين الثاني والثالث من ايام المعرض في التاسع والعاشر من ايار الحالي في فندق انتركونتينانتال عمان، سيغطي المؤتمر جملة من المواضيع الحيوية على الساحة العراقية كالامن والتمويل والعقود التجاريه، كما سيحدد الفرص المتاحة في قطاعات الصحة، تطوير البنية التحتية، التجارة وغيرها من المجالات، كما يضم اوراق عمل لنخبة من الشخصيات العراقية والدولية من ذوي المعرفة العميقة والخبرات الواسعة ومن بينهم وزراء وخبراء ومختصصين في الشؤون الاقتصادية والاعمارية والمصرفية، كما يهدف المؤتمر الى تحقيق تكامل  في توفير الحلول النظرية والعملية لعملية اعمار العراق،  استمرارا للنجاح الذي حققه المؤتمر في دورتية الاولى والثانية في العامين 2004 و2005 .

قال فادي قدوره المدير العام للمعرض مشيرا الى الجهود الاستثنائية التي بذلت لانجاح هذا الحدث " لقد عملنا وضمن برامج متخصصة وبالتعاون مع جمعيات ومؤسسات عراقية ذات كفاءة على دعوة واستضافة عدد كبير من رجال الاعمال واصحاب القرار العراقي لضمان حضور هذه الشخصيات التي سترسم مستقبل العراق منوها الى اهمية هذة الخطوة في ضمان وصول المعرض الى اعلى درجات النجاح".
 
من جانبه قال السيد نمير الجميلي كبير المستشارين في مؤسسة الانبار للاعمال " اننا في غاية الامتنان للجهود المبذولة من جانب المنظمين لاستضافتنا للحضور والمشاركة في هذا المعرض والرامية لتاكيد حضور وتفاعل اكبر عدد من رجال الاعمال العراقيين، لضمان تحقيق اعلى معايير النجاح للمعرض والمؤتمر على حد سواء، وسنعمل على ترتيب وعقد لقاءات مع الشركات العارضة، منوها الى الفرصة الذهبية السانحة في لقاء مئات العارضين في مكان واحد وفي نفس الوقت" ومشيرا الى الدور المحوري للاردن كبوابة للعراق في عملية اعادة الاعمار .

يحظى المعرض الدولي الثالث لاعادة اعمار العراق بدعم من 48 دولة منها 7 دول تشارك للمرة الاولى عبر اجنحة رسمية هي فرنسا، البرازيل، هونكونغ، الدنمارك، لوكسمبرغ، تايوان، اليابان وفينلندا . بالاضافة الى  أجنحة وطنية وعارضين من النمسا، استراليا، بلجيكا، البحرين، كندا، الصين، قبرص، مصر، فنلندا، المانيا، اليونان، الهند، اندونيسيا، ايران، العراق، ايرلندا، ايطاليا، الاردن، كوريا، الكويت، لبنان، ماليزيا، المغرب، النروج، الباكستان، بولندا، رومانيا، روسيا، السعودية، سنغافورة، سلوفاكيا، السويد، سويسرا، سوريا، تايلند، هولندا، تركيا، الامارات العربية المتحدة، بريطانيا، اوكرانيا، الولايات المتحدة الأمريكية، و يوغسلافيا، من خلال مساحة عرض داخلي تبلغ 26 الف متر مربع وخارجي تتجاوز5 الاف متر مربع اقيمت ضمن مشروع تطوير العبدلي مع مساحات شاسعة لمواقف السيارات.

ومن الجدير بالذكر ان مجموعة الشركة الدولية للمعارض قد قامت مؤخرا باعلان اول استثماراتها في الاردن عبر تاسيس شركة الشرق الادنى لتسويق المعارض الدولية-الاردن، لتنضم الى المجموعة والتي بدات عملها في هذا المعرض حيث اوكلت لها مهام التسويق المحلي للمعرض الحالي وتقديم الدعم اللوجستي والحملات الاعلانية وتوجية الدعوات والتنسيق مع المنظمات العراقية لاستضافة الشخصيات العراقية .
وتجدر الاشارة الى حاجة المملكة الى مركز شامل ومتخصص وتتوفر به كافة المرافق والتسهيلات والبنى التحتية اللازمة لاقامة المعارض، ليوفر على الجهات المنظمة عناء تطوير المواقع لتلبية احتياجاتها في هذا المجال، في الوقت الذي يشهد فيه قطاع المعارض الاردني نموا متسارعا في ظل النمو الاقتصادي الحاصل وتدفق الاستثمارات على المملكة وما يصاحبها من فعاليات ونشاطات في جميع القطاعات الاقتصادية.

و يفتتح المعرض أبوابه لاستقبال الزوار يوميا ابتداء من يوم الاثنين 8 ايار الى يوم الخميس 11 ايار من الساعة 10 صباحا الى الساعة 6 مساء لرجال الاعمال و المتخصصين و المستثمرين و لا يسمح للدخول لمن هم دون ال 16 عاما ، كما يوفر المعرض مواقف واسعة للزوار وخدمة نقل مجاني في محيط مشروع تطوير العبدلي.

© 2006 تقرير مينا(www.menareport.com)


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك