فنادق أبوظبي تستقبل 339 ألف نزيل في يونيو بنمو 6%

منشور 01 آب / أغسطس 2018 - 07:20
فنادق أبوظبي تستقبل 339 ألف نزيل في يونيو بنمو 6%
فنادق أبوظبي تستقبل 339 ألف نزيل في يونيو بنمو 6%

استقبل 162 فندقاً وشقة فندقية ومنتجعاً في إمارة أبوظبي، خلال يونيو الماضي 339.6 ألف نزيل، بزيادة 19 ألف نزيل مقارنة بشهر يونيو 2017، بنمو 6%، بحسب تقرير لدائرة الثقافة والسياحة -أبوظبي كشفت عنه في إحاطة إعلامية بأبوظبي أمس.

وخلال الأشهر الستة الأولى من العام الجاري، استقبلت المنشآت الفندقية في الإمارة نحو 2.45 مليون نزيل فندقي، بنمو 5% مقارنة بالفترة نفسها من عام 2017.

وشكل الزوار السعوديون والأميركيون ركيزة أساسية للزيادة في عدد النزلاء خلال شهر يونيو الذي تزامن مع شهر رمضان المبارك، حيث ارتفع عدد النزلاء السعوديين بنسبة 57%، والنزلاء الأميركيين بنسبة 27% مقارنة بشهر يونيو 2017.

وامتدت توجهات النمو إلى الأسواق السياحية الرئيسة، وفي مقدمتها الهند التي ازداد عدد النزلاء من مواطنيها بنسبة 3.7% خلال شهر يونيو ليتجاوز 29.9 ألف نزيل، وبنسبة 19% خلال النصف الأول من 2018. كما ارتفع عدد النزلاء من المملكة المتحدة بنسبة 14.5% خلال شهر يونيو، و12.9% خلال النصف الأول من العام الجاري.

ثمار ملموسة

وقال سيف سعيد غباش، وكيل دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي: «تعكس هذه الإحصاءات الأداء القوي والمستقر لقطاع السياحة منذ مطلع العام الجاري، ما يؤكد أن استراتيجيات الدائرة وجهودها ومبادراتها المستمرة تحقق ثماراً إيجابية ملموسة».

ولفت إلى أن نتائج شهر يونيو اعتمدت على الفعاليات والبرامج التي أقيمت في الإمارة خلال شهر رمضان المبارك وعيد الفطر السعيد، إلى جانب عروض «موسم صيف أبوظبي» التي بدأت يوم 21 يونيو.

 

وأوضح غباش، أن أبوظبي شهدت نمواً تجاوز 5% في عدد نزلاء منشآتها الفندقية في الأشهر الستة الأولى من 2018 مقارنة بالفترة نفسها من 2017، وهو ما يعني أننا نسير بثبات نحو تسجيل نتائج سنوية قياسية.
وتابع: «نواصل التركيز على أسواقنا الرئيسة خلال النصف الثاني من العام الذي يتميز بمجموعة متنوعة من الفعاليات، بما في ذلك «سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا1 في أبوظبي» و«فن أبوظبي».

وأضاف: «حظيت خريطة المنتجات والمعالم السياحية في العاصمة الإماراتية بزخم إضافي بافتتاح المدينة الترفيهية «عالم وارنر براذرز أبوظبي» في جزيرة ياس، معرباً عن ثقته بأن هذه المقومات ستدعم الأداء السياحي حتى نهاية العام الجاري».

وحققت المناطق الثلاث في الإمارة نمواً في عدد نزلاء منشآتها الفندقية خلال شهر يونيو، والذي بلغت نسبته 5.6% في أبوظبي و7.6% في منطقة العين، و15.3% في منطقة الظفرة، بينما ارتفعت مستويات الإشغال الفندقي بنسبة 6.4% و8.5 و22.2% في المناطق الثلاث على الترتيب.

الأرقام الإيجابية

بدوره، قال سلطان المطوع الظاهري، المدير التنفيذي لقطاع السياحة في دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي:«تؤكد الأرقام الإيجابية والنجاح المتميز الذي شهدته مؤشرات النمو في عدد نزلاء المنشآت الفندقية لمنطقتي الظفرة والعين ومدينة أبوظبي، أننا نمضي في الطريق الصحيح للترويج لإمارة أبوظبي كوجهة سياحية مفضلة لدى جميع الزوار».

وأضاف: «نحن مسرورون أنّ عدد الزوار من المملكة العربية السعودية والمملكة المتحدة قد ارتفع وبشكل ملحوظ».

وتابع:«نعمل على استقبال المزيد من الزوار والنزلاء بالتزامن مع التطور المستمر في المنتجات والمعالم السياحية والترفيهية في جميع أرجاء الإمارة، إلى جانب الفعاليات والبرامج التي سنستضيفها».

افتتاح قصر الحصن ديسمبر المقبل

تفتتح دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي قصر الحصن في ديسمبر المقبل، بعد الانتهاء من تطويره بهدف المحافظة على قيمته التاريخية العريقة وتحويل المنطقة التاريخية إلى وجهة سياحية وثقافية للجمهور، حسب سلطان المطوع الظاهري، المدير التنفيذي لقطاع السياحة في الدائرة.

وكانت أعمال التطوير بدأت العام الماضي، وتتضمن موقع قصر الحصن بالكامل بما فيها مقر المجلس الوطني الاستشاري، ومبنى المجمع الثقافي. ويعد «قصر الحصن» أحد أهم المواقع التاريخية في الدولة ومصدر فخر تتجلى فيه عراقة التاريخ الإماراتي، ويسلط الضوء على النسيج التاريخي الموروث والتقاليد المتجذرة للشعب الإماراتي الأصيل، ويعود تاريخ إنشائه إلى عام 1760، ومر هذا الصرح المتميز بعدة مراحل وتطورات عبر التاريخ، فضلاً عن الدور الذي لعبه كبرج للمراقبة، ثم تطور ليصبح قصراً ذا قيمة معمارية وتاريخية مهمة، ثم تحول إلى الشكل الذي يعرف به حالياً.

تجارب إماراتية

أطلقت دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي، بالتعاون مع المنصة الإلكترونية «إير بي إن بي»، أمس مبادرة جولات «تجارب إماراتية».

ويأتي إطلاق «تجارب إماراتية» بعدما وقعت الدائرة اتفاقية مع «إيربي إن بي»، المنصة الإلكترونية العالمية لخدمات الضيافة في مبادرة للترويج لبرامج «تجارب إماراتية».

وتوفر «تجارب إماراتية» باقة مختارة من 20 جولة، ورحلة يصممها ويقودها مواطنون يقدمون ثراء وعراقة الثقافة والتراث والتاريخ الإماراتي.

وأدرجت «إير بي إن بي» هذه الجولات ضمن قائمتها «تجارب» التي تعرض رحلات وأنشطة من تصميم وتقديم مضيفين محليين في مختلف أنحاء العالم، وتضمن هذه المبادرة المشتركة توفير جميع الجولات الـ20 من «تجارب إماراتية» للمرة الأولى، عبر منصة «إير بي إن بي» التي تحظى بشعبية وانتشار عالمي.

وقال سلطان المطوع الظاهري: بينما ترحب أبوظبي سنوياً بملايين السياح الراغبين في استكشاف تاريخها وتقاليدها وتراثها الأصيل، يُعتبر التواصل المباشر مع المرشدين المواطنين أفضل وسيلة للتعرف عن قرب إلى المجتمع المحلي والمواقع التاريخية والأنشطة والحرف والفنون التراثية في أبوظبي، وهو ما توفره «تجارب إماراتية».

وأضاف: «تساهم مبادرتنا الجديدة في تعزيز الطلب على هذه التجارب عبر عرضها على الزوار المحتملين في مختلف أنحاء العالم».

من جهته، قال هادي موسى، مدير عام «إير بي إن بي» في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، ورئيس وحدة تنمية الأعمال التجارية خلال اتصال بالفيديو كونفرانس: «إن «تجارب» المنصة العالمية «إير بي إن بي» تتيح الفرصة أمام المرشدين لتبادل الخبرات مع المضيفين المحليين للترويج لأبوظبي كوجهة استثنائية أمام الملايين من الزوار والمسافرين من جميع أرجاء العالم، سواء من خلال الطهي التقليدي الأصيل أو من خلال نظرة عن كثب من داخل المدينة على أبرز المعالم والمواقع السياحية والثقافية والتراثية».

وأكد أن هذا التعاون يساهم في تحفيز نمو أعداد الزوار من حول العالم، خاصة بعد النجاح الذي شهده برنامج «تجارب» في إمارة دبي».

اقرأ أيضًا: 

دائرة السياحة أبوظبي تواصل جهودها الترويجية لمقومات الإمارة في معرض 'بورصة السياحة العالمية' في برلين

فنادق أبوظبي استقبلت 2.3 مليون نزيل في 6 أشهر

 


Copyrights © 2019 Abu Dhabi Media Company, All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك