بعد بداية بطيئة... كيف ستخلق السحابة ما يقرب من 32.000 وظيفة في الإمارات؟!

منشور 02 كانون الثّاني / يناير 2019 - 10:21
تعتبر الإمارات أكثر الدول نشاطًا في المنطقة في مجال الحوسبة السحابية
تعتبر الإمارات أكثر الدول نشاطًا في المنطقة في مجال الحوسبة السحابية

بعد بداية بطيئة، سيصبح تبني تقنية السحابة على قدم وساق في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (مينا) في عام 2019 مع الإمارات في المقدمة، ومن المتوقع أن تكسب 31.650 فرصة عمل جديدة بين عامي 2017 و 2022 من السوق.

وقال جيروين شلوسر، المدير التنفيذي في Equinix الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: “لقد زادت المنطقة بشكل كبير من تبنيها لتقنية السحابة – وهي نتيجة مباشرة لتنويع اقتصاداتها”، مضيفًا: “نرى تعزيزًا واضحًا لدبي كمركز إقليمي لهذ الاتجاه”.

وتعتبر الإمارات أكثر الدول نشاطًا في المنطقة في مجال الحوسبة السحابية. تتوقع مؤسسة آي دي سي ومقرها ماساتشوستس أن الإنفاق على الخدمات السحابية العامة في الإمارات سوف يتضاعف أربع مرات تقريباً خلال السنوات الأربع القادمة، من ٤٣٩ مليون درهم في عام 2017 إلى ١.٥١ مليار درهم في عام ٢٠٢٢.

وسيكون لظهور الحوسبة السحابية تأثير قوي على القدرات التقنية في المنطقة وفقًا للخبراء.

وقالت ميغا كومار، مديرة الأبحاث في شركة “إنترناشيونال داتا كوربوريشن” (IDC): “ستمكّن السحابة المشاريع المبتكرة التي تدر حول الذكاء الاصطناعي (AI)، وحركة المؤسسات، وإنترنت الأشياء (IoT)، و blockchain”.

وقالت كومار إن الخدمات السحابية ستخلق أيضا طلبا على أنواع جديدة من المهارات والخبرات في السوق، مضيفا أن هذه الخدمات ستتراوح بين AI ومهندسي blockchain وعلماء البيانات إلى مدربي نظم AI.

ومع استخدام المزيد من الشركات للحلول المستندة إلى الحوسبة السحابية في المنطقة، يتعاون منتجو التكنولوجيا العالمية مع الشركات المحلية للحصول على هذه الخدمة المزدهرة.

وفي العام الماضي، أعلنت شركة التكنولوجيا Equinix ومقرها كاليفورنيا عن مشروع مشترك مع شركة عمانتل للاتصالات العمانية لتطوير مركز بيانات في مسقط حيث تقدم شركات الاتصالات والمحتوى ومقدمي الخدمات السحابية، ويمكنها استيعاب البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات لديها.

وأعلنت شركة مايكروسوفت عن مراكز البيانات السحابية في أبوظبي ودبي، وستفتح أمازون لخدمات الإنترنت ثلاثة مراكز على الأقل في البحرين لخدمة العملاء في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، بحسب صحيفة ذا ناشيونال.

وافتتحت شركات أصغر نسبيا مثل Alibaba Cloud، ذراع الحوسبة السحابية لمجموعة التجارة الإلكترونية الصينية Alibaba أول مركز بيانات لها في دبي في نوفمبر 2016 وتخطط لافتتاح المركز الثاني في الأشهر القادمة.

وتستخدم مطارات دبي حاليًا خدمة Azure السحابية من Microsoft لخدمة Wi-Fi التي تقدمها للمسافرين. وتمتلك Azure نسبة 16 في المائة من سوق البنية التحتية للسحابة العالمية، مما يجعل Microsoft ثاني أكبر مزود للخدمات السحابية بعد خدمات الويب في Amazon، وفقًا لشركة Canalys البحثية.

 

اقرأ أيضًا: 

كيف ستشجع دبي الإماراتيين على العمل في قطاع السياحة؟
ما هي الوظائف المعروضة حالياً في 13 دولة عربية؟!
كيف تضمن اطلاع صاحب العمل على سيرتك الذاتية؟

 


© 2019 جميع الحقوق محفوظة. موقع سنيار

مواضيع ممكن أن تعجبك