طرح مناقصة تنفيذ "مترو مكة" خلال أسبوعين

طرح مناقصة تنفيذ "مترو مكة" خلال أسبوعين
2.5 5

نشر 24 اذار/مارس 2014 - 11:06 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
مترو مكة
مترو مكة
تابعنا >
Click here to add \u003cb\u003e\u003ci\u003eCommittee Supervisory\u003c/i\u003e\u003c/b\u003e as an alert
،
Click here to add اللجنة التنفيذية as an alert
،
Click here to add الهيئة العامة للتنمية as an alert
،
Click here to add أسامة امسيح as an alert
أسامة امسيح

كشف مسؤول في اللجنة التنفيذية لمشروع النقل العام في مدينة مكة المكرمة أن موعد طرح منافسة تنفيذ الأعمال المدنية للمرحلة الأولى لمشروع النقل العام بالقطارات، التي تتضمن خطين للمترو من أصل أربعة خطوط وافق المقام السامي على تنفيذها، ستكون خلال الأسبوعين المقبلين.

وأشار الدكتور أسامة البار أمين العاصمة المقدسة، ورئيس اللجنة التنفيذية لمشروع النقل العام في مدينة مكة المكرمة، في تصريح لصحيفة "الاقتصادية" إلى أنه تم الانتهاء من تحليل طلبات التأهيل التي تقدم بها منذ نحو ثلاثة أشهر مضت 16 تحالفاً من الشركات العالمية والوطنية لتنفيذ الأعمال المدنية لخطي المترو (الخط الأخضر "ب" والخط الأحمر "ج") بطول 46 كيلومترا وتخدم 22 محطة.

وقال البار: "سيتم طرح مناقصة التنفيذ للشركات التي اجتازت التأهيل خلال الأسبوعين المقبلين, وذلك في عقدين منفصلين, أحدهما يشمل الخط (ب) بأكمله والجزء الشمالي للخط (ج)، ويقع في معظمه أنفاق تحت الأرض (بطول25 كلم، 12 محطة)، والآخر يشمل الجزء الجنوبي من الخط (ج) ويمتد على جسور معلقة فوق الأرض (بطول 21 كلم، و10 محطات).

ويتوقع البار أن يتم ترسية العقدين للأعمال المدنية في الربع الأخير من العام الجاري (2014)، مفيداً أن الاستراتيجية المعتمدة لتنفيذ مشروع النقل العام بالقطارات تتضمن تقسيم عقود المشروع إلى ثلاثة أنواع من العقود هي: الأعمال المدنية، وأعمال نظم النقل العام بالقطارات، وأعمال تصنيع وتوريد القطارات والعربات ومعدات ورشة الصيانة.

وتعتمد مكة المكرمة بشكل كبير على نظام النقل الذي تم في إطار المخطط الشامل لمدينة مكة المكرمة الـ 30 عاماً المقبلة، المنتهية فترتها في سنة الهدف 2040، وذلك من خلال إعادة توجيهه من استخدام السيارات الخاصة والمركبات منخفضة الإشغال إلى استخدام وسائل النقل العامة، الأمر الذي من شأنه أن يعلن انتهاء معاناة المشاة المتجهين إلى المسجد الحرام من التصادم مع سير حركة السيارات الكثيفة في الشوارع المؤدية إلى الحرم الشريف.

ووفقاً للمخطط الشامل، فإن المقترح ينص على إنشاء نظام نقل متكامل سيشمل ستة خطوط مترو جديدة، وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وسيكون النظام متدرجاً بحيث يمكنه استيعاب السكان الدائمين والزوار المتوقعين في المستقبل في كل من فترات الذروة وغير الذروة.

وأشار المخطط، إلى أنه سيتم ربط الحرم المكي الشريف ومراكز التطوير بنظام نقل عام متكامل بمستوى أدائي عالمي بمجموع يزيد على 500 كيلومتر من أنظمة نقل السكك الحديدية والحافلات، وأن النظام سيكون أيضاً مزوداً بأحدث التقنيات لجمع ورصد المعلومات الذكية، ما سيسمح للأشخاص بالتنقل بسهولة من وإلى المنطقة المركزية في فترات زمنية قصيرة نسبياً من خلال منظومة ذكية لإدارة الحشود.

وأوصى المخطط بسبعة مشاريع طرق رئيسة، بما في ذلك إنجاز الطرق الدائرية والطريق الجنوبي السريع، وشبكة شمال مكة الشريانية وشبكة غرب مكة الشريانية، كما سيؤدي أيضاً التطوير المدمج المرتبط بالنقل ومحطات النقل إلى الحد من حركة المرور، ودعم النقل ودعم فرص التنمية الاقتصادية، وسيعمل توجيه بعض منشآت الخدمات الاجتماعية كالمستشفيات والعيادات والمكاتب الحكومية في هذه المواقع على استحثاث نشأة بعض مبادرات التطوير التجاري الأخرى في هذه المناطق أيضاً.

وكانت هيئة تطوير مكة المكرمة والمشاعر المقدسة قد أعلنت أمس في بيان رسمي لها عن البدء في إجراءات تأهيل مقاولي أعمال نظم النقل العام بالقطارات في مدينة مكة المكرمة، وذلك بناء على توجيه الأمير مشعل بن عبد الله أمير منطقة مكة المكرمة رئيس هيئة تطوير مكة المكرمة والمشاعر المقدسة ورئيس اللجنة الوزارية الإشرافية لمشروع النقل العام في مدينة مكة المكرمة (بالقطارات والحافلات).

© 2014 MBC جميع الحقوق محفوظة لمجموعة

اضف تعليق جديد

 avatar