مصرف البحرين المركزي يطلق أداة الوكالة لتعزيز إدارة السيولة لدى مصارف التجزئة الإسلامية

منشور 02 نيسان / أبريل 2015 - 07:59
مصرف البحرين المركزي
مصرف البحرين المركزي

في إطار الجهود التي يبذلها مصرف البحرين المركزي نحو تطوير العمل المصرفي الإسلامي، وفي خطوة تهدف إلى تعزيز إدارة السيولة لمصارف التجزئة الإسلامية العاملة في مملكة البحرين، قام المصرف المركزي بتطوير خدمة جديدة مخصصة لهذه المصارف، وذلك لتوفير الأداة المناسبة لإستثمار السيولة المتوفرة لديها والقدرة على إيداعها لدى المصرف بما يتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية.

وقد تم توفير هذه الأداة استناداً إلى المعيار الخاص لمنتج الوكالة الذي تم تطويره من قبل السوق المالية الإسلامية الدولية (IIFM).

وتقوم مصارف التجزئة الإسلامية الراغبة في إيداع السيولة الفائضة لدى المصرف بإبرام صفقة وكالة يعين بموجبها المصرف كوكيل لاستثمار السيولة بالنيابة عن الموكل. وعليه يستثمر المصرف هذه المبالغ في محفظة استثمارية خصصت مسبقاً لدعم هذه الأداة وتحتوي على صكوك إسلامية. علماً بأن فترة الاستحقاق للوكالة هي أسبوع واحد فقط ومتاحة لمصارف التجزئة الإسلامية يوم الثلثاء من كل أسبوع.

هذا، وقد أشار المدير التنفيذي للعمليات المصرفية بمصرف البحرين المركزي الشيخ سلمان بن عيسى آل خليفة إلى أن المصرف قد عمل في الفترة الأخيرة على تطوير هذه الأداة لمساعدة المصارف الإسلامية في قطاع التجزئة لإستثمار الفوائض المالية مع المصرف المركزي أسوة بما تقوم به المصارف التقليدية من إيداع هذه الفوائض لديها.

اقرأ أيضاً: 

نمو الاقتصاد البحريني سيبقى قويا رغم الاضطرابات

إرنست و يونغ: 778 مليار دولار الأصول المصرفية الإسلامية نهاية 2014

انطلاق المنتدى الاقتصادي الأول للصيرفة المالية الإسلامية في اسبانيا


صحيفة الوسط 2019

مواضيع ممكن أن تعجبك