المصارف تقود السوق السعودية لأطول سلسلة تراجع في شهرين

منشور 16 نيسان / أبريل 2013 - 10:50
قاد التراجعات قطاعا المصارف والبتروكيماويات
قاد التراجعات قطاعا المصارف والبتروكيماويات

تراجعت سوق الأسهم السعودية للجلسة الثالثة على التوالي لتحقق أطول سلسلة تراجع في شهرين بخسارة وصلت 1.3 في المائة منذ مطلع الأسبوع الجاري. وإذا استمر التراجع في جلسة اليوم ستحقق أكبر خسارة أسبوعية في خمسة أشهر. وقاد التراجعات قطاعا المصارف والبتروكيماويات، حيث كان سهما ''الراجحي'' و''المجموعة السعودية'' الأعلى تأثيرا على المؤشر بشكل سلبي. وعلى الرغم من إعلان ''الراجحي'' عن نمو في أرباحه إلا أن السهم مستمر في تراجعه الذي بدأ منذ مطلع العام الجاري من مستويات 71.75 ريال. يشار إلى أن بيوت الخبرة تقيم سعر السهم بأعلى من مستوياته الحالية.

أما سهم ''المجموعة السعودية'' فقد تراجع بعدما تداول السهم دون أحقية أرباح ليفتتح منخفضا بنحو الريال وهو مقدار توزيع الشركة أرباحا على المساهمين. في جلسة اليوم قد يشكل سهم ''الكهرباء السعودية'' ضغطا على المؤشر بعد تداول السهم دون أحقية أرباح إلا أن وصول سهم ''سابك'' لمستويات الدعم عند 92 ريالا قد يواجه ضغط تراجع بعض الأسهم ليتحسن أداء المؤشر ويغلق على ارتفاع خصوصا مع وصول المؤشر لخط المسار الصاعد لموجة الارتفاع الحالية مما يشكل دعما جيدا للسوق.

ويعطي الانخفاض الحادث في المؤشر فرصه لمن تتوافر لديه سيولة ويرغب في الدخول مع توافر أسهم ذات عوائد وأسهم انخفضت بشكل جيد الفترة الأخيرة. واستمرار ارتفاع الشركات بالنسب القصوى يعزز من شهية المخاطرة لدى المتعاملين وذلك سيساعد في حدوث ارتفاعات أعلى عند ارتداد السوق، حيث المحافظ التي حققت مكاسب في موجة الارتفاع الأخيرة أو الأخرى التي تنتهز الفرص تترقب الارتداد للدخول في أسهم الشركات. فنيا المؤشر يواجه دعما مهما عند 7100 وحتى 7125 نقطة. واستمرار التداول دون 7179 نقطة سيؤثر في حالة التفاؤل وشهية المخاطرة. ومستويات المقاومة عند 7248 نقطة والتي تشكل آخر قمة حققها المؤشر في آخر 11 شهرا.

الأداء العام للسوق

افتتح المؤشر عند 7195 نقطة ولم يحقق أي مكاسب تذكر لينخفض إلى أدنى نقطة في الجلسة عند 7132 نقطة، خاسرا 0.88 في المائة، لكنه عاد في نهاية الجلسة ليعوض جزءا من الخسائر ليغلق عند 7145 نقطة، خاسرا 50 نقطة بنسبة 0.70 في المائة. وبلغ مدى التذبذب 65 نقطة بنسبة 0.91 في المائة. وتراجعت قيم التداول 6 في المائة تعادل 562 مليون ريال لتصل إلى 7.8 مليار ريال. وبلغت قيمة الصفقة الواحدة 44 ألف ريال. أما الأسهم المتداولة فقد تراجعت بنسبة أكبر 14 في المائة تعادل 41 مليون ريال لتصل 261 مليون سهم متداول. وبلغ معدل التدوير للأسهم الحرة 1.38 في المائة. كما تراجعت الصفقات بنسبة 3 في المائة لتبلغ 178 ألف صفقة. أداء القطاعات ارتفعت خمسة قطاعات مقابل انخفاض عشرة قطاعات.

وتصدر المتراجعين قطاع الفنادق والسياحة بنسبة 1.79 في المائة يليه قطاع المصارف بنسبة 1.17 في المائة وحل قطاع الصناعات البتروكيماوية ثالثا بنسبة 1.15 في المائة، وكان قطاع النقل الأقل تراجعا بنسبة 0.20 في المائة. وتصدر قطاع الإعلام والنشر القطاعات في الارتفاع بنسبة 5 في المائة، يليه قطاع التجزئة بنسبة 0.88 في المائة، وحل قطاع الاستثمار المتعدد ثالثا بنسبة 0.41 في المائة. وسجل قطاع التأمين الأعلى استحواذا على السيولة بنسبة 31 في المائة بتداولات 2.4 مليار ريال، يليه قطاع الزراعة بنسبة 11 في المائة بتداولات 918 مليون ريال وحل قطاع الاستثمار الصناعي ثالثا بنسبة 8 في المائة بتداولات 641 مليون ريال. وكان قطاع الإعلام والنشر الأقل ارتفاعا بنسبة 0.39 في المائة بتداولات 29 مليون ريال. أداء الأسهم تم تداول 156 سهما في السوق ارتفع 48 سهما بنسبة 31 في المائة مقابل تراجع 99 سهما بنسبة 63 في المائة، بينما أغلقت تسعة أسهم دون تغير سعري بنسبة 6 في المائة.

وواصل سهم ''تهامه للإعلان'' مسلسل الارتفاعات بالنسبة القصوى لعشر جلسات متتالية ليغلق عند 227.25 ريال، حيث قفز خلال الجلسات العشر نحو 165.7 في المائة. كما أغلق سهم ''الوطنية'' عند النسبة القصوى عند 146 ريالا، يليه سهم ''أسيج'' لتغلق عند 50 ريالا، وحل رابعا سهم ''فيبكو'' لتغلق عند 62.75 ريال. والأعلى تراجعا سهم ''الصادرات'' متراجعا بالنسبة القصوى ليغلق عند 78 ريالا، يليه سهم ''المجموعة السعودية'' لتغلق عند 21.05 ريال بتراجع 7 في المائة، وحل سهم ''الطيار'' ثالثا بنسبة 5.4 في المائة لتغلق عند 65.50 ريال. والأعلى استحواذا على السيولة سهم ''الشرقية للتنمية'' بنسبة 5.3 في المائة بتداولات 416 مليون ريال، يليه سهم ''سابك'' بنسبة 4.2 في المائة بتداولات 328 مليون ريال، وحل سهم ''فيبكو'' ثالثا بنسبة 3.7 في المائة بتداولات 290 مليون ريال. والأعلى استحواذا على الأسهم المتداولة سهم ''دار الأركان'' بنسبة 9.7 في المائة بتداولات 25.3 مليون سهم، يليه سهم ''الإنماء'' بنسبة 5.7 في المائة بتداولات 15 مليون سهم، وحل ثالثا سهم ''عذيب للاتصالات'' بنسبة 5.3 في المائة بتداولات 14 مليون سهم.


Copyright © Saudi Research and Publishing Co. All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك