تعرف على 4 مزايا لـ IPHONE7 متوافرة في هواتف أندرويد

منشور 29 أيلول / سبتمبر 2016 - 10:33
آيفون7
آيفون7

توافد مستخدمو أبل إلى المتاجر هذا الأسبوع لشراء "آيفون7" و"7 بلاس" الجديدين. وهما يتميزان بإضافات ثورية ومهمة في تاريخ الشركة المصنعة من حيث الشكل والمضمون. لكن يبدو أن لا أحد يبتكر شيئاً من الفراغ، فشركات الهواتف الذكية تتأثر بعضها بابتكارات بعض.

وفيما يأتي 4 من أهم المزايا التي أضيفت على "آيفون 7" و"7 بلاس"، وكانت متوافرة في هواتف "أندرويد" من قبل:   

1. الاستغناء عن منفذ السماعات التقليدي:

تعد من أكثر المزايا جدلاً في جهازي آيفون الجديدين هذا العام. فبعض المستخدمين أعجب بها وبعضهم الآخر لم يرَ أنها تستحق الضجة الإعلامية التي روجت لها باهتمام كبير. وعند العودة إلى أكتوبر من عام 2014، أطلقت (OPPO) هاتف أندرويد (R5) من دون منفذ للسماعات، كذلك فعلت شركة (LeEco) في جهازيها (Le 2) و(Le 2 Pro) و(Le Max 2)، وشركة (Motorola) التي أطلقت جهازيها (Moto Z) و (Moto Z Force) خلال هذا العام أيضاً. 

The Moto Z smartphone. (Credit: Motorola.)

2. كاميرا خلفية مزدوجة:

كان أول هاتف ذكي مع كاميرا مزدوجة هو (LG Optimus 3D) وأطلق عام 2011، ثم تبعه (HTC EVO D3) بعد شهور قليلة. وكانت الكاميرات المزدوجة في هذه الهواتف مختلفة عما هي في "آيفون 7"، إذ صممت لالتقاط صور ومقاطع فيديو ثلاثية الأبعاد.

كما أطلق جهاز (HTC One M8) عام2014 مع إعداد "كاميرا مزدوجة"، الذي لم يكن من الناحية التقنية كاميرا خلفية فقط، بل عدسة مدمجة بجهاز استشعار إضافي. مع ذلك، صنف ضمن ضمن توجهات الكاميرا المزدوجة.

The LG G5. (Credit: baloon/Shutterstock)

ثم صدر (G5 LG) في أبريل/ نيسان عام 2016 مع كاميرا خلفية مزدوجة حقيقية: بالإضافة إلى الكاميرا المعيارية بقوة 16 ميغا بيكسل، وعدسة بدقة 12 ميغا بيكسل. وصدر في الفترة نفسها أيضاً (Huawei P9) مع كاميرا مزدوجة. فضلاً عن (Huawei Honor 8) الذي صدر في أغسطس/ آب الماضي.

فيما يستخدم "آيفون 7" عدستين في الكاميرا لالتقاط صورة واحدة، تشبه كثيراً (Huawei P9) و(8Honor). إلا أنها بدلاً من استخدام عدسة ملونة واحدة وعدسة واحدة أحادية اللون، تميزت بفتحة 56ملم ودقة 12 ميغا بيكسل وفتحة عدسة (1.8/) واسعة الزاوية. ونلاحظ أن الكاميرا المزدوجة صممت فقط على أجهزة "آيفون 7 بلاس).

3. مكبرات الصوت بتقنية ستيريو:

كان أول جهاز بمكبرات صوت "ستيريو" هو ( HTC One M7) عام 2013، ثم تبعه كل من (M8) و (M9) هذا العام. كما أن (HTC 10) الذي صدر في مايو/ أيار الماضي، تضمن مكبرات صوت بتقنية ستيريو مزدوجة، أحدها في الجزء العلوي من الهاتف والثاني في الجزء السفلي. وهذا ما تميز به "آيفون 7" و "7 بلاس" تماماً.

The HTC One M8. (Credit: HTC.)

4. مقاومة الماء:

يعد جهازا آيفون الأخيرين مقاومين للغبار والماء بنسبة 100%. لكن هذه ليست هي المرة الأولى التي يصدر فيها هاتف ذكي عالي الأداء مع هذا المستوى من الحماية؛ فشركة (Samsung) كانت أسبق من أبل في هذه التقنية عبر أجهزتها:  (Galaxy S7) و(S7 Edge) و(Note 7).

A Samsung Galaxy S7. (Credit: Photomans/Shutterstock)

كذلك ظهر نموذج الهواتف المقاومة للماء في هواتف أندرويد الأخرى منذ أكثر من 5 أعوام، كجهازي (Motorola Defy) في عام 2010  و (Sony Xperia Z) في عام 2013.

المصدر: فوربس الشرق الأوسط 
اقرأ أيضاً: 
 
 

© 2000 - 2019 Al Bawaba (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك