البنك الوطني العُماني يعقد جلسة نقاشية حول ’الاستثمارات العقارية في ظل جائحة فيروس كوفيد – 19‘

بيان صحفي
منشور 29 تمّوز / يوليو 2020 - 11:21
البنك الوطني العُماني يعقد جلسة نقاشية حول ’الاستثمارات العقارية في ظل جائحة فيروس كوفيد – 19‘
ياسين بن حسن اللواتي، رئيس مجموعة الخدمات المصرفية الاستثمارية في البنك الوطني العُماني
أبرز العناوين
عقد البنك الوطني العُماني جلسة نقاشية افتراضية مع ’برينسبال جلوبال إنفيزتورز‘ (Principal Real Estate Investors )، إحدى أبرز مؤسسات إدارة الأصول ومقرها في الولايات المتحدة الأمريكية.

عقد البنك الوطني العُماني جلسة نقاشية افتراضية مع ’برينسبال جلوبال إنفيزتورز‘ (Principal Real Estate Investors )، إحدى أبرز مؤسسات إدارة الأصول ومقرها في الولايات المتحدة الأمريكية. وبرئاسة إندي كارليكار، مدير البحوث والاستراتيجية العالمية في ’برينسبال جلوبال إنفيزتورز‘، جاءت الجلسة تحت عنوان ’الفرص والتحديات في القطاع العقاري‘ وركزت على تأثير جائحة فيروس كوفيد – 19 على السوق العقاري العالمي والفرص المتاحة أمام المستثمرين العُمانيين في العالم. وتعد هذه الفعالية هي الأحدث في قائمة الفعاليات الافتراضية التي ينظمها البنك الوطني العُماني بهدف تسليط الضوء على الأثار الاقتصادية المترتبة عن جائحة فيروس كوفيد – 19، إضافة إلى التزامه بدعم عملائه ومساعدتهم على اتخاذ القرارات المالية والاستثمارية المناسبة.

وتعليقاً على ذلك، قال ياسين بن حسن اللواتي، رئيس مجموعة الخدمات المصرفية الاستثمارية في البنك الوطني العُماني: "نهدف إلى القيام بدور استباقي وداعم لعملائنا للمساهمة في إدارة استثماراتهم وتحقيق الأمان المالي طويل الأجل. وزادت أهمية ذلك في ظل الظروف الراهنة المترتبة عن جائحة كوفيد – 19 والتي ما تزال تؤثر على الأفراد والسوق بشكل عام. ولكن مع كل التحديات تأتي الفرص، ولذا نعقد هذه الجلسات النقاشية لاستكشاف كافة الفرص المتاحة. وأضاف: "وسنواصل تبادل وجهات النظر ومناقشة أخر المستجدات مع أبرز الخبراء العالميين لمساعدة عملائنا على اتخاذ القرارات الاستثمارية الصحيحة مع الحفاظ على قيمة محافظهم الاستثمارية خلال هذه الأوقات الحرجة. كما أن ذلك يتماشى مع التزامنا لدعم القطاع المصرفي ".

وتمحورت الجلسة النقاشية الافتراضية حول أربعة من أهم المواضيع في الوقت الراهن ومنها: تأثير كوفيد – 19 على السوق العقاري العالمي، وفرص وصول المستثمرين العُمانيين في الأسواق العالمية، وقيمة الفرص في الاستثمارات العقارية. ويشغل د. كارليكار منصب مدير البحوث والاستراتيجية العالمية في ’برينسبال جلوبال إنفيزتورز‘، الوحدة العقارية المخصصة في المؤسسة، ويمتلك خبرات كبيرة تمتد إلى 17 عاماً. وبدأ كارليكار مسيرته المهنية محللاً اقتصادياً في وحدة الذكاء الاقتصادي وشغل بعدها عدد من المناصب العليا في البحث والاستراتيجية لدى عددٍ من أكبر المؤسسات في القطاع، وهو أيضاً عضو اللجنة الاقتصادية بالمؤسسة. كما حصل على درجة الدكتواره في الاقتصاد من جامعة كامبردج ويحمل عضوية في كل من جمعية PREA لصناديق الاستثمار العقاري، وNCREIF، جمعية المستثمرين الأجانب في العقارات.

جدير بالذكر أن البنك الوطني العُماني يواصل عقد وتنظيم الفعاليات والمؤتمرات بالتعاون مع شركاءه بهدف دعم التعليم في القطاع المصرفي وتعزيز النمو الاقتصادي وتبادل المعارف وتزويد المؤسسات المحلية والأفراد بالخبرات العالمية في ظل الجائحة الراهنة.

خلفية عامة

البنك الوطني العماني

تأسس البنك الوطني العُماني في العام 1973 ليصبح أول بنك محلي بسلطنة عُمان، ويحفل سجل البنك بتاريخ ثري من الخدمات التي قدمها للشركات العُمانية المحلية وتعزيزه للاقتصاد العُماني بشكلٍ عام. واليوم، أصبح البنك الوطني العُماني أحد أكبر البنوك في سلطنة عُمان برأس مال مدفوع يقدر بـ 110.8 مليون ريال (288 مليون دولار أمريكي) ورأس مال نظامي يبلغ 377.8 مليون ريال (981 مليون دولار أمريكي).

اشتراكات البيانات الصحفية


Signal PressWire is the world’s largest independent Middle East PR distribution service.

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن