دبي لتنمية الاستثمار تستعد للبعثة الترويجية إلى هيوستن ودينفر الأمريكيتين

بيان صحفي
منشور 04 أيلول / سبتمبر 2019 - 10:22
الولايات المتحدة هي الشريك الاستثماري الأول في الامارة بقيمة ١٤ مليار درهم عام 2018
الولايات المتحدة هي الشريك الاستثماري الأول في الامارة بقيمة ١٤ مليار درهم عام 2018
أبرز العناوين
أعلنت مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار عن استكمال كافة الاستعدادات لتنظيم البعثة الترويجية الى هيوستن في ولاية تكساس ودينفر في ولاية كولورادو، المقررة في الفترة الواقعة بين 7 و14 سبتمبر الجاري ضمن برنامج بعثات الترويج الدولية لحكومة دبي.

أعلنت مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار، إحدى مؤسسات اقتصادية دبي، عن استكمال كافة الاستعدادات لتنظيم البعثة الترويجية الى هيوستن في ولاية تكساس ودينفر في ولاية كولورادو، المقررة في الفترة الواقعة بين 7 و14 سبتمبر الجاري ضمن برنامج بعثات الترويج الدولية لحكومة دبي. وسيتخلل جدول أعمال البعثة سلسلة من الاجتماعات المباشرة بين جهات من القطاعين الحكومي والخاص، إلى جانب 3 جلسات حوارية لتبادل وإثراء المعرفة وبحث الفرص الاستثمارية المتاحة في دبي مع إبراز مكانة الإمارة كوجهة عالمية مفضلة للاستثمار الأجنبي المباشر. وستركّز البعثة على التعريف بمزايا دبي الاستراتيجية وتعريف المستثمرين الأمريكيين المحتملين على فرص النمو في الإمارة لتمكينهم من تحقيق عائدات عالية عند الاستثمار والتوسع في الأسواق الإقليمية والعالمية والتوسع في الأسواق الإقليمية من دبي.

ويشارك في البعثة كل من فهد القرقاوي، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لتنمية الاستثمار، المهندس ساعد العوضي، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لتنمية الصادرات ، سعادة المهندس سعيد المهيري، القنصل العام لدولة الامارات العربية المتحدة في هيوستن، أحمد بن سليم، الرئيس التنفيذي الأول لمركز دبي للسلع المتعددة، إبراهيم أهلي، مدير إدارة ترويج الاستثمار في مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار ، فيصل جاسم، مدير المبيعات في المنطقة الحرة في جبل علي (جافزا)، فيصل سلطان وليلي لورد من طيران الامارات في هيوستن،  روبيرتو بيناتي من الامارات للشحن في هيوستن، مايكل جونسن من الامار ات للشحن،  اكبر حسين من طيران الامارات في غرب أمريكا ، كلياني رافي من طيران الامارات في دينفر، جوناثان جارون من سفارة الامارات في واشنطن،  شاكر فرسخ من القنصلية الامريكية في دبي ، ال هينتون من مؤسسة دبي لتنمية الاستثمار،  داني سيبرايت  رئيس المجلس الأمريكي الاماراتي للاعمال،  روزتاك توسكانو مدير التسويق و المبيعات في منتجعات وفنادق جميرا.

وقال فهد القرقاوي، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لتنمية الاستثمار: "تؤكد البعثة الترويجية إلى الولايات المتحدة الأمريكية تنافسية ومكانة إمارة دبي باعتبارها وجهة عالمية للاستثمار ومركز رائد للأعمال بالنسبة للشركات الأمريكية. وتمثل البعثة دفعة قوية لجهودنا الرامية إلى تحقيق الاستفادة المثلى من فرصة تعزيز العلاقات الاستثمارية والتجارية بين الإمارات والولايات المتحدة الأمريكية. ونتطلع قدماً إلى تحقيق تطلعاتنا من خلال توطيد جسور التواصل المباشر مع الجهات المعنية من القطاعين الحكومي والخاص، ومناقشة آفاق التعاون لدعم مبادراتنا النوعية المشتركة وتحقيق المنفعة المتبادلة.

من جهته، قال المهندس ساعد العوضي، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لتنمية الصادرات: "يشرفنا الانضمام إلى البعثة الترويجية الثانية إلى الولايات المتحدة الأمريكية، ونتطلع قدماً إلى مناقشة فرص الاستثمار مع الشركاء المحتملين في المستقبل. وتعتبر الولايات المتحدة الأمريكية واحدة من أفضل خمسة شركاء تجاريين إستراتيجيين لدبي، في حين تبرز الإمارة باعتبارها بوابة رئيسية لوصول الاستثمارات والشركات الأمريكية إلى أبرز الأسواق الواعدة إقليمياً، بما تتمتع به موقع استراتيجي يجعلها صلة وصل بين الشرق والغرب."

وأضاف العوضي: "يتمثل الهدف الرئيسي من المهمة الثانية في ترسيخ الحضور القوي والسمعة المرموقة لدبي في الأسواق الأمريكية، مع إبراز حرص الإمارة على إنشاء شراكات تجارية استراتيجية ومستدامة ".

ويأتي تنظيم البعثة الترويجية الى الولايتين في ظل نمو تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر من الولايات المتحدة إلى دبي، إذ بلغت قيمة تدفقات رأس المال الأجنبي المباشر من الولايات المتحدة الأمريكية إلى الإمارة 14مليار درهم إماراتي في العام 2018، مما جعلها أكبر مستثمر أجنبي خلال العام نفسه ، بحسب بيانات مرصد دبي للاستثمار

وتفيد بيانات مرصد دبي للاستثمار بوصول إجمالي عدد مشاريع الاستثمار الأمريكية في دبي إلى 119 مشروع خلال العام 2018 ما يعزز موقع الولايات المتحدة الأمريكية في الصدارة من حيث إجمالي عدد مشاريع الاستثمار الأجنبي المباشر ورأس المال الأجنبي المباشر.

جاء قطاع  الإسكان وخدمات الطعام في مقدمة أعلى 5 قطاعات بالنسبة للمستثمرين الأمريكيين من حيث عدد مشاريع الاستثمار الأجنبي المباشر لعام 2018 ، ومن ثمّ قطاع التجزئة والبيع بالجملة وقطاع الإدارة وخدمات الدعم وقطاع نشر البرمجيات وقطاع إدارة الشركات والمؤسسات.

أما بالنسبة لأعلى 5 قطاعات من حيث رأس مال الاستثمار الأجنبي المباشر لعام 2019 بالنسبة للمستثمرين الأمريكيين فقد احتل قطاع الإسكان وخدمات الطعام المركز الأول أيضاً، ومن ثمّ قطاع الفنون والتّرفيه وقطاع الخدمات التعليمية وقطاع التخزين وقطاع الاتصالات، بحسب بيانات مرصد دبي للاستثمار.

وتعتبر تكساس ثاني أكبر ولاية ومقاطعة أمريكية تُصدر إلى الإمارات، حيث قامت بتصدير ما قيمته 35.99 مليار درهم من السلع إلى الدولة في الفترة بين عامي 2015 و2018. وكان إجمالي قيمة السلع المُصدرة في العام الماضي هو الأعلى خلال الأعوام الأربعة الماضية، أي ما يمثل زيادة قدرها 6% في إجمالي الصادرات الأمريكية إلى الإمارات بالمقارنة مع العام 2017. وعلاوة على ذلك، حققت تكساس فائضاً تجارياً بلغ 7.7 مليار درهم مع دولة الإمارات في العام الماضي.     

وكانت قطاعات التعدين وتصنيع المنتجات الإلكترونية لأجهزة الكمبيوتر أكبر القطاعات المصدرة في العام الماضي. وبالمقابل، زادت صادرات قطاع التعدين بشكل كبير في الفترة من 2017 إلى 2018، في حين حقق قطاع الخردوات والبضائع المستعملة أعلى نسبة انخفاض.

واحتلت موانئ تكساس المرتبة الأولى (19%) في إجمالي نشاط الواردات والصادرات بين الولايات والمقاطعات الأمريكية التي تحتضن موانئ دخول في العام 2018، في حين تم إيجاد 27,705 وظيفة من أصل 158,658 وظيفة في الولايات المتحدة الأمريكية العام الماضي استناداً إلى أنشطة التصدير إلى دولة الإمارات. كما شرع المستثمرون من تكساس بالاستثمار في مجالات جديدة ضمن مختلف القطاعات خلال نفس الفترة. 

ومن ناحية أخرى، سجلت ولاية كولورادو ما قيمته 1.1 مليار درهم في حجم السلع المُصدرة إلى دولة الإمارات في الفترة من 2015 إلى 2018. وكانت القيمة الإجمالي للسلع المصدرة في العام الماضي هي الأدنى خلال السنوات الأربع الماضية، إلا أن النسبة المئوية من إجمالي الصادرات الأمريكية بقيت عند نفس المستوى مقارنةً بعامي 2017 و2016. وحققت كولورادو فائضاً تجارياً بلغ 164.1 مليون درهم مع دولة الإمارات في العام 2018.  

وجاءت قطاعات تصنيع أجهزة الكمبيوتر والمنتجات الإلكترونية والتصنيع الكيميائي في المرتبة الأولى بين أكبر القطاعات المصدرة في العام الماضي. وفي الفترة من 2017 إلى 2018، حقق قطاع تصنيع الآلات أكبر نسبة زيادة في الصادرات، في حين سجل قطاع التصنيع الكيميائي أكبر انخفاض. وساهمت أنشطة التصدير إلى دولة الإمارات في خلق حوالي 469 وظيفة من أصل 158,658 وظيفة في الولايات المتحدة الأمريكية خلال العام 2018. 

وتأتي البعثة الترويجية المقبلة إلى الولايات المتحدة الأمريكية، التي تعدّ واحدة من أكبر خمسة شركاء تجاريين استراتيجيين لدبي، استكمالاً لنجاح البعثة السابقة. وتأتي البعثة ضمن برنامج البعثات الترويجية الدولية لحكومة دبي، والذي يهدف إلى الترويج للفرص الاستثمارية في إمارة دبي واستقطاب الاستثمارات من الأسواق العالمية الرئيسية للحفاظ على صدارتها كوجهة عالمية مفضلة للاستثمار الأجنبي المباشر وتعزيز علاقات إمارة دبي مع القوى الاقتصادية العالمية..

خلفية عامة

الدائرة الاقتصادية

إن دائرة التنمية الاقتصادية في دبي هي هيئة حكومية تختص بوضع وإدارة الأجندة الاقتصادية لإمارة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة. وتقدم دائرة التنمية الاقتصادية كل الدعم لعملية التحول الهيكلي التي تشهدها إمارة دبي إلى اقتصاد متنوع ومبدع هدفه الارتقاء ببيئة الأعمال وتعزيز مستويات النمو في الإنتاجية.

وتعمل دائرة التنمية الاقتصادية ومؤسساتها على وضع الخطط والسياسات الاقتصادية، وتعزيز نمو القطاعات الاستراتيجية، وتوفير الخدمات لكافة رجال الاعمال والشركات المحلية والدولية.

وفازت دائرة التنمية الاقتصادية في عام 2012 بفئة الجهة الحكومية المتميزة – مجموعة الجهات المتوسطة في برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز.​

وكالة العلاقات العامة

أورينت بلانيت للعلاقات العامة والتسويق

ص.ب: 23345, دبي, الإمارات العربية المتحدة
البريد الإلكتروني
فاكس
+971 (0) 4 398 8941

المسؤول الإعلامي

الإسم
أورينت بلانيت للعلاقات العامة والتسويق
البريد الإلكتروني

بيانات صحفية سابقة

اشتراكات البيانات الصحفية

احصل على رصيد لنشر مقالاتك على موقع البوابة هنا

مواضيع ممكن أن تعجبك

الاشتراك

اشترك في النشرة الإخبارية للحصول على تحديثات حصرية ومحتوى محسّن