الحالة الأولى في أمريكا.. ولادة طفلة بأجسام مضادة لفيروس "كورونا"

منشور 18 آذار / مارس 2021 - 08:13
تعبيرية
تعبيرية

أنجبت عاملة رعاية صحية في الخطوط الأمامية بجنوب فلوريدا طفلتها والتي تبين بأن لديها أجسامًا مضادة لفيروس "كورونا" المُستجد في حالة هي الأولى من نوعها في أمريكا.

كشف طبيب أطفال أميركي، أنّ الأم تلقّت الجرعة الأولى من لقاح Moderna في الأسبوع السادس والثلاثين من حملها، لتنجب طفلة لديها أجسامًا مضادة للفيروس مما قد يوفر لها بعض الحماية منه.

وقال الطبيبان "بول جيلبرت" و"تشاد رودنيك"، اللذان عملا على الدراسة: "الأم، وهي عاملة رعاية صحية في الخطوط الأمامية، تلقّت جرعتها الأولى من لقاح موديرنا في يناير الماضي، وهي حامل في الأسبوع السادس والثلاثين، وبعد ثلاثة أسابيع أنجبت فتاة بصحة جيدة، والأهم أنّ الفتاة تحمل أجسامًا مضادة ضدّ فيروس كورونا".

وتابع الطبيبان: "اكتشفنا الأجسام المضادة في وقت الولادة، بعد تحليل الدم المأخوذ من الحبل السري للطفل بعد الولادة مباشرة وقبل ولادة المشيمة".

وخلصوا إلى أن "الأجسام المضادة لـ SARS-CoV-2 IgG يمكن اكتشافها في عينة دم الحبل السري لحديثي الولادة بعد جرعة واحدة فقط من لقاح Moderna، وبالتالي، هناك إمكانية للحماية والحد من مخاطر العدوى من فيروس سارس- CoV-2 مع تطعيم الأم".

ومع ذلك، يؤكد الأطباء أن هناك حاجة إلى مزيد من البحث للتحقق من سلامة وفعالية لقاحات فيروس "كورونا" أثناء الحمل.

وكان من المعروف بالفعل أن الأمهات المصابات سابقًا بـ COVID-19 يمكنهن نقل الأجسام المضادة إلى أطفالهن حديثي الولادة. بالإضافة إلى ذلك، فإن مرور الأجسام المضادة من الأم إلى الطفل عبر المشيمة موثق جيدًا في لقاحات أخرى، بما في ذلك لقاحات الإنفلونزا، لذلك كان الأطباء يأملون في أن تكون نفس حماية الأطفال حديثي الولادة ممكنة بعد تطعيم الأم ضد COVID-19.

الأردنيون يفشلون في إنقاذ الطفلة ريم.. ماتت وهي تنتظر دورها لزراعة كبد
مشاهير سناب شات "نادر وسعاد" يعلنان انفصالهما بشكل مفاجئ.. والجمهور يتسائل عن السبب
شاهد رد فعل فتى الزرقاء بعد الحكم على المتهمين الستة بالإعدام‎ شنقًا حتى الموت

مواضيع ممكن أن تعجبك