الوليد بن طلال يطالب بِحذف "التّاء المربوطة".. ما علاقة الفُرس؟

منشور 18 شباط / فبراير 2020 - 08:51
الوليد بن طلال
الوليد بن طلال

جدد رجل الأعمال السعودي الأمير الوليد بن طلال مطالبته بحذف التاء المربوطة من مسمى مجلس التعاون لدول الخليج العربي (ة).

وقال الأمير الوليد في تدوينة نشرها عبر حسابه الرسمي على موقع التدوين "تويتر": "في هذه التغريدة من 32 شهرًا طالبت بحذف حرف (ة) من اسم مجلس التعاون لدول الخليج العربي (ة) بحيث يصير: مجلس التعاون لدول الخليج العربي (وليس العربية)! وما زلت عند رأيي 100%. الفرس تاريخيًا، لا يعرفون إلا لغة القوة".

وأوضح ناشطون أنّ بن طلال قصد من تغريدته بحذف التاء المربوطة هو إضفاء نوع من القوة لتشمل سطوة مجلس التعاون على الخليج العربي بأكمله وهي (المملكة العربية السعودية والكويت والبحرين وسلطنة عُمان وقطر والإمارات العربية المتحدة).

في حين اعتبر بعض المغردين أن تركيز الأمير على حرف واحد، واعتبار أنه قد يغير في موازين القوى، أمر ساذج، وعليه الدعوة إلى تطوير الصناعات العسكرية والتسليح بدلًا من هذه الاقتراحات. (على حد قولهم)

مجلس التعاون لدول الخليج العربي

يذكر أن مجلس التعاون لدول الخليج العربي أو كما يعرف باسم مجلس التعاون الخليجي أو مجلس التعاون لدول الخليج العربي هو منظمة إقليمية سياسية، اقتصادية، عسكرية وأمنية عربية مكوّنة من ست دول عربية تطل على الخليج العربي وتشكل أغلبية مساحة شبه الجزيرة العربية، هي المملكة العربية السعودية وسلطنة عمان والإمارات العربية المتحدة ودولة الكويت ودولة قطر ومملكة البحرين.

تأسس مجلس التعاون لدول الخليج العربية في 25 مايو 1981م بالاجتماع المنعقد في العاصمة الإماراتية أبوظبي، وكان أمير الكويت الأسبق الشيخ جابر الأحمد الصباح صاحب فكرة إنشائه.

يتولى الأمانة العامة للمجلس حاليًّا عبد اللطيف بن راشد الزياني، ويتخذ المجلس من العاصمة السعودية الرياض مقرًا رئيسيًّا له.

لمزيد من اختيار المحرر:

بطلب من أمير سعودي.. تعريب "سناب شات"!

مواضيع ممكن أن تعجبك