بعد دعمها لدولة الإحتلال.. ملكة جمال العراق تستنجد بإسرائيل وأمريكا لحمايتها

منشور 11 تمّوز / يوليو 2019 - 09:12
سارة عيدان
سارة عيدان

ناشدت ملكة جمال العراق لعام 2017 سارة عيدان الولايات المتحدة الأمريكية ودولة الإحتلال الإسرائيلي والأمم المتحدة، لمنع حكومة بلادها من سحب جنسيتها.

وقالت سارة في سلسلة تغريدات كتبتها عبر حسابها الرسمي على موقع التدوين "تويتر: "أن لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب العراقي أعلنت دعمها لدعوات تطالب بإسقاط الجنسية عنها ومنع دخولها البلاد بسبب تصريحاتها الداعمة لدولة الاحتلال".

وتابعت سارة التي تحمل الجنسيتين العراقية والأمريكية: "دحض العراق منذ أسبوعين أقوالي في الأمم المتحدة بأنني لا أمتلك حرية التحدث عن إسرائيل، والآن هم يأخذون جنسيتي. هذا غير إنساني. أنا عاجزة عن الكلام".

وقالت: "يجب أن أناضل للحفاظ على الجنسية لأن هذه معركة ليست فقط من أجل حقوقي ولكن أيضًا ضد معاداة السامية، آمل بأن تتدخل كل من إسرائيل والولايات المتحدة لمواجهة هذا القرار".

وتفاعل يائير نتنياهو، نجل رئيس الوزراء الإسرائيلي، مع تصريحات عيدان في "تويتر"، معبرًا عن دعمه لها في تغريدة مفادها: "نحبك في إسرائيل، ولديك الكثير من المعجبين بك في إسرائيل والولايات المتحدة وحول العالم!"

وكانت عيدان ألقت خطابًا أمام مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، انتقدت حكومة بلادها لعدم دعمها لها بعد تلقيها تهديدات بالقتل بسبب صورة جمعتها مع ملكة جمال إسرائيل.

وانتقدت عيدان التي تقيم في الولايات المتحدة العراق وموقفه في أعقاب نشرها للصورة وقالت: "طلب مني إزالتها وأجبرت على التنديد بالسياسات الإسرائيلية. لقد تلقيت تهديدات بالموت. منذ ذلك الحين لم أعد قادرة على العودة إلى وطني. لماذا فشلت الحكومة العراقية بالتنديد بالتهديدات، أو السماح لي بحرية التعبير".

واعتبرت أن الصراع الفلسطيني-الإسرائيلي "ليس مبنيًا على خلافات سياسية حقيقية وإنما متجذرة في معتقدات معادية للسامية تدرس في الدول الإسلامية".

وختمت: "أود أن أذكر الدول العربية بأن مصالح مشتركة تربطها اليوم مع إسرائيل أكثر من تلك التي تربطها مع المليشيات الإرهابية. التفاوض على السلام لكلا البلدين ليس خيانة للقضية العربية بل خطوة حيوية لإنهاء الصراع ومعاناة الجميع".

سيلفي سارة مع مكلة جمال إسرائيل

لمزيد من اختيار المحرر:

سيلفي مع ملكة جمال إسرائيل يعرّض ملكة جمال العراق لانتقادات حادّة

مواضيع ممكن أن تعجبك