صينيون يتهافتون إلى مطعم زاره "جو بايدن" عام 2011.. ليتذوقوا ما تناوله الرئيس قبل 9 سنوات!

منشور 15 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2020 - 10:09
بايدن في مطعم صيني
بايدن في مطعم صيني

في الوقت الذي انتظرت فيه السلطات الصينية عدة أيام لتهنئة "جو بايدن" بفوزه بالانتخابات الرئاسية الأمريكة، شهد أحد مطاعم العاصمة بكين تهاتف آلاف الصينيين، ما السبب؟

وكشفت وسائل إعلام صينية بأن مطعم "ياوجي تشاجان" جذب آلاف الزبائن الصينيين الفضوليين الذين يأملون بتذوق ما تناوله الرئيس المُنتخب "بايدن" عندما زاره قبل تسع سنوات وتحديدًا في 2011.

وقال مالك المطعم "ياو يان": "أعتقد أن ذلك يعكس جزئيًا مدى اهتمام الناس بحملة بايدن".

وأضاف: "الآن، عندما يأتي الناس إلى بكين، سواء بدافع العمل أو السفر، فهم لا يريدون فقط مشاهدة بعض المواقع ذات المناظر الخلابة أو المواقع التاريخية، إنهم يريدون أيضًا تجربة ثقافة الطعام في بكين. عندما سمع الناس أن بايدن كان في مطعمنا، جاؤوا إلى هنا ليروا ما تناوله من قبل".

وكان "بايدن"، الذي زار بكين حينها كنائب لرئيس الولايات المتحدة، قد حضر إلى المطعم المملوك عائليًا بشكل مفاجئ، في 18 أغسطس 2011.

ويتذكر "ياو" قائلًا: "تفاجأ الزبائن وأسرهم بزيارته، كان هادئاً ومرحًا للغاية. كان الناس يصفقون له من وقت لآخر. كان سعيدًا بالتواجد مع ضيوف المطعم الصيني. وعرَف بحفيدته، ثم التقط صورًا مع رواد المطعم.. وقدم بعض التعليقات الجيدة حول طعامنا، كان يعتقد أنه لذيذ".

ويعد مطعم "ياوجي تشاجان" متخصصًا في تقديم طبق "تشوغان"، وهو حساء شائع في بكين، يتميز بكبد الخنزير والأمعاء، ومع ذلك، لم يتناول "بايدن" هذا الطبق.

ماذا تناول "بايدن" في المطعم

طلب كلًا من "بايدن" وفريقه خمسة أطباق من "زا جيانغ ميان"، وهي نودلز مع صلصة الفاصولياء، و 10 كعكات على البخار، وخيار مهروس، وبطاطس مبشورة، وسلطات يام الجبلية.

وبعد تناول وجبته، أضيفت "مجموعة بايدن" إلى قائمة الطعام تكريمًا له، وهي تضم جميع العينات التي تذوقها.

وكانت الصين قد هنأت الرئيس الأميركي المنتخب "جو بايدن"، الجمعة، بعد نحو أسبوع على إعلان فوزه في الاقتراع الذي جرى في الثالث من نوفمبر.

لمزيد من اختيار المحرر:

"ترامب" بشعرٍ رمادي بعد أيام من الانتخابات الرئاسية.. هل كانت صدمة الخسارة قوية؟

مواضيع ممكن أن تعجبك