في هذا البلد العربي.. حُقنة بلازما في الجلد تصيب فتاة بالإيدز قبل زواجها!

منشور 19 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2019 - 12:01
تعبيرية
تعبيرية

فجّر طبيب أسنان كويتي مفاجأة مُدوية حين كشف بأن إحدى مريضاته أصيبت بمرض نقص المناعة المكتسبة الـ"إيدز" بعد خضوعها لجلسة علاج للبشرة بتقنية (حقن البلازما) في إحدى عيادات التجميل.

وروى الطبيب "فيصل فهد الطارش" تفاصيل الحادثة في 4 مقاطع فيديو نشرها عبر حسابه الرسمي على تطبيق "إنستغرام".

وأشار الطبيب "فيصل" الى أن الحادثة وقعت قبل ثلاث سنوات حين اكتشف اصابة الفتاة بمرض الـ"إيدز" وذلك بعد ترددها على عيادة تجميل لتنظيف بشرتها وحقن البلازما دون تعقيم الأجهزة المستخدمة مما تسبب في نقل المرض إليها.

وبدأ الطبيب فيصل حديثه بالقول: "قبل 3 سنوات وأثناء تواجدي في الإدارة الطبية طلبني أحد موظفي قسم فحوصات الزواج الى اجتماع طارئ وأخبرني بأن هناك فتاة تبلغ من العمر 21 عامًا مُقبلة على الزواج مصابة بفايروس HIV، فأخبرته بضرورة إعادة إجراء الفحوصات مرة ثانية للتأكد من النتيجة".

وأردف يقول: "بعد أسبوع جاء الموظف ليخبرني بأن النتيجة إيجابية وبأن الفتاة مصابة بفايروس نقص المناعة المكتسبة، لأقوم فورًا باستدعاء أطباء الجراحة وموظفي الخدمة الاجتماعية والتنمية الأسرية والصحة الوقائية".

وتابع: "وبعد أيام اتصلنا بالفتاة لنخبرها بالنبأ الصادم، وبعد تداول القضية كشفت الفتاة بأنها خضعت لجلسة حقن بلازما في بشرتها في إحدى العيادات التجارية مقابل رسوم رمزية".

وحذر الطبيب من اللجوء الى العيادات التي تتاجر بصحة المرضى فقط مقابل الربح المادي معرضة حياة الآخرين للخطر.

وأنهى الطبيب فيصل حديثه بالقول إن قضية الفتاة مع عيادة التجميل لا تزال في المحاكم.

لمزيد من اختيار المحرر:

لاعب روغبي سابق يكشف إصابته بالإيدز.. ثم ينهار باكيًا في أحضان زوجه!

مواضيع ممكن أن تعجبك