مُقتحمة أبطال أوروبا دخلت البرازيل "مُتنكرة".. هل نجحت المحاولة في "كوبا أميركا"؟

منشور 10 تمّوز / يوليو 2019 - 09:22
كينزي ولانسكي وصديقها
كينزي ولانسكي وصديقها

كشفت عارضة الأزياء الأميركية " كينزي ولانسكي"، التي عرفها العالم بعدما اقتحمت ملعب نهائي أبطال أوروبا "عارية"، عن دخولها الأراضي البرازيلية "مُتنكرة" لتنفيذ خطتها في بطولة "كوبا أمريكا" لكرة القدم، فهل نجحت في ذلك؟

وقالت "كينزي" أن محاولتها في تنفيذ خطتها باءت بالفشل وذلك عبر صورة نشرتها عبر حسابها الرسمي على تطبيق "إنستغرام" جاء فيه:  "أعترف، لقد حُدد الفائز بلقب كوبا أميركا، ولكن كانت لدينا محاولة جهنمية! حطينا الرحال في البرازيل (مُستضيفة بطولة كوبا أمريكا 2019)، وتوجهنا إلى مقاعدنا في الملعب، لكن انتهى الأمر بالقبض على فيتالي (صديقها) من قبل 20 حارسًا أمنيًا".

وتابعت: "تم الإفراج عنا الآن، ونستمتع بوقتنا في البرازيل.. إذا كنت خائفًا من الفشل، فلن تنجح أبدًا".يذكر أن "كينزي" اكتسبت شهرة جارفة، بعد اقتحامها ملعب "واندا ميتروبوليتانو" في العاصمة الإسبانية مدريد، خلال لقاء ليفربول وتوتنهام هوتسبير (1-0)، في نهائي دوري أبطال أوروبا، مطلع الشهر الماضي.

وبعد هذا الاقتحام ارتفع عدد متابعي عارضة الأزياء الأمريكية في موقع "إنستغرام"، بشكل رهيب خلال ساعات، من 600 ألف متابع إلى 3 ملايين.

لمزيد من اختيار المحرر:

مقتحمة نهائي أبطال أوروبا تزور هذا البلد العربي.. وترتدي لباسه التقليدي

مواضيع ممكن أن تعجبك