163 دولارًا يوميًا .. بريطاني يجني الأموال بالوقوف في صفوف الانتظار

منشور 19 كانون الثّاني / يناير 2022 - 11:23
تعبيرية
تعبيرية

قرر شاب بريطاني يدعى "فريدي بيكيت" تحويل عادة الوقوف في طوابير الانتظار من مهمة رتيبة إلى وظيفة رسمية يكسب من خلالها مئات الدولارات بشكل يومي.

وأصبح "فريدي بيكيت" يدعى "رجل الطوابير" بعد أن احترف مهمة الوقوف في طوابير الانتظار أمام المحلات والمتاجر وتسهيل حياة الأغنياء.

يتقاضى فريدي بيكيت 20 جنيهًا إسترلينيًا في الساعة (27 دولارًا أمريكيًا) مقابل الوقوف في طابور من أجل أشخاص آخرين، ويقول إن الأمر يتعلق به بشكل طبيعي لأنه من سكان لندن، وطوابير الانتظار تعد أمرًا طبيعيًا بالنسبة لهم.

وفي اليوم الجيد، يمكن أن يكسب الشاب البالغ من العمر 31 عامًا ما يصل إلى 160 جنيهًا إسترلينيًا (163 دولارًا أمريكيًا)، لكن يجب أن يتحلى بصبر القديس لأن هذا يعني أنه يقف في طابور لمدة ثماني ساعات كاملة.



وقال فريدي، من فولهام، أنه يفضل الوقوف في طوابير تذاكر الأحداث ذات الشعبية الكبيرة، مثل العروض المسرحية التي يفضلها العملاء الأثرياء فقط.

وفي حديثه إلى وسائل إعلام محلية في بريطانيا، قال فريدي: "لقد عملت ثماني ساعات للحصول على وظيفة في طابور لمعرض V & A's Christian Dior لبعض الأشخاص الأثرياء في منتصف الستينيات من العمر”.

طوابير الانتظار

وتابع: "كانت قائمة الانتظار الفعلية ثلاث ساعات فقط لكنهم طلبوا مني استلام تذاكرهم أيضًا وانتظار وصولهم، لذلك كان لدي ساعات من الاطلاع على متحف فيكتوريا وألبرت ودفع 20 جنيهًا إسترلينيًا في الساعة، لقد كان الأمر رائعًا!"

ويقول فريدي إن زبائنه يتنوعون لكن أكثرهم هم الآباء الذين يربون أطفالًا أو المتقاعدين الذي يصعب عليهم تحمل ساعات الوقوف في صفوف الانتظار.

وقال أن عمله يزيد في فترات مواسم الازدحام مثل أعياد الميلاد، بينما يتلقى طلبات الحجز المبكر بالنسبة لصفوف الانتظار المتعلقة بالأحداث الكبرى.

السعودية : القبض على مروجي شائعات تسيء لرجال الأمن في موسم الرياض
ما حقيقة إنشاء هيئة للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في الكويت؟
جامعة سعودية تدرج "دراسات المرأة" ضمن منهاجها .. إليكم التفاصيل!


© 2000 - 2022 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك