Google Earth يكشف وجهًا "مرعبًا" في القارة القطبية الجنوبية... هل الحضارات الخفية السبب؟!

منشور 02 أيلول / سبتمبر 2019 - 06:06
تعبيرية
تعبيرية

كشف صائدو الكائنات المجهولة UFO-HUNTERS أنهم عثروا على علامات غزو أجنبي عبر برنامج Google Earth يستقر تحديدًا في القارة القطبية الجنوبية "أنتاركتيكا".

وقال أصحاب نظرية المؤامرة UFO لموقع صحيفة "الصن" البريطانية، أنهم وجدوا وجهًا قاتمًا منحوتًا في الجليد في منطقة نائية بجنوب شرقي الجزيرة.

ونشرت مجموعة UFO عبر صفحتها الرسمية على تطبيق "إنستغرام" صورة تظهر وجهًا كبيرًا وغريبًا في الجليد بتلك المنطقة.

ويظهر منظر الثلج في الصورة على شكل عينين وأنف وفم بطريقة أرعبت روّاد مواقع التواصل الاجتماعي حيث يزعم البعض أنها دليل على وجود حضارة خفية.

ولطالما ادعى أصحاب نظرية المؤامرة أن حضارة قديمة تعيش، أو ما زالت تعيش تحت الجليد في القطب الجنوبي.

ونشر أفراد مجموعة UFO "بليك" و"بريت كازينز" على قناة "يوتيوب" الخاصة بهما، آراءهما حول الموضوع، والتي تقضي بأن صور "غوغل" تظهر لأول مرة معالم لوجه بشري قديم وضخم.

وأضاف بليك: "يجب أن أؤكد أن كل ما ننظر إليه يشبه نوعًا من الهياكل الضخمة".

وقال بريت: "هل يمكن أن يكون هذا شيئًا تركته الحضارات القديمة في أنتاركتيكا؟ ذوبان الجليد يمكن أن يكشف عن الهياكل التي من شأنها أن تحير العالم".

وعلق أحد المستخدمين على الصورة قائلاً: "هذا ليس بالأمر الطبيعي، وليس شيئاً يمكن للرياح أو البرودة أن تصنعه".

وكان آخرون أكثر منطقية في نهجهم. وأوضح أحدهم: "هذا أمر طبيعي وعشوائي بحت. الشكل يشبه الجليد الذي تتخلله بعض الشقوق".

لمزيد من اختيار المحرر:

في سبتمبر القادم.. حملة أمريكية لاقتحام "المنطقة 51" للتواصل مع الكائنات الفضائية

مواضيع ممكن أن تعجبك