"شيماء العيدي" تكتب رسالة مؤثرة قبل دخولها العملية وتفطر قلب متابعيها

منشور 28 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2018 - 05:53
شيماء العيدي
شيماء العيدي

حرصت محاربة السرطان الكويتية شيماء العيدي وقبل دخولها غرفة العمليات أن تكتب رسالة خاصة وجهتها لمتابعيها على مواقع التواصل الاجتماعي وذلك خلال رحلتها العلاجية في المملكة المتحدة.

وجهت شيماء رسالة مؤثرة عبر حسابها في موقع "إنستغرام"، طلبت فيها من متابعيها الدعاء لها وأن يهون على قلب أمها وأحبابها، ما أثار موجة تعاطف واسعة معها على مواقع التواصل؛ حيث دعا الجميع لها بالثبات والشفاء العاجل.

وقالت شيماء في رسالتها: "بِسْم الله ومع الله وبعون الله، سأدخل غرفة العمليات مجدداً، وسأكون وحدي مع الأطباء الغرباء لساعاتٍ طويلة، وبعدها ستبدأ غربة العناية المركزة، اللهم هوّن على قلب أمي، اللهم هوّن على قلوب أحبائي، اللهم هوّن عليّ عمليتي فإنك لا يصعب عليك شيء يا عظيم يا مقتدر، اللهم إن المرض مهما كان سلطانه لا يمتنع منك، فسبحانك أنت مدركه أينما ظهر وقادر عليه أينما كان..

وختمت دعاءها بالقول: "اللهم هوّن عمليتي فإنك لا يصعب عليك شيء يا عظيم يا مقتدر، ادعولي بقدر حبكم لي، أحبكم في الله".

يذكر أن شيماء العيدي، أو ما باتت تعرف بمحاربة السرطان، هي فتاة كويتية، تعاطفت معها الغالبية عبر ما تنشره من تدوينات يومية بعنوان يومياتي مع السرطان عبر حسابها في تطبيق "إنستغرام"، والذي لاقى تفاعلاً كبيرًا وأصداء عالية بين متابعي السوشيال ميديا وصولًا إلى البرامج التلفزيونية والقنوات التي استضافتها لتشرح قصتها مع اعتبارها شخصية قدوة في التصدي للمرض ومحاربته والتعايش معه بتفاؤل وتقرب إلى الله تعالى والرضاء بقدرته لتشغل شيماء حيّزًا كبيرًا من اهتمام المتابعين عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

تحولت شيماء إلى قصة جديدة لروّاد مواقع التواصل الاجتماعي بعد أن عرف بأنه تمّ رفض علاجها في الولايات المتحدة الأميركية بسبب تقدّم مرحلة مرضها وعدم وجود منفعة من العلاج. وأن المرض قد ظهر في جسدها من جديد بعد قيامها بعدة جلسات وفحوصات وعلاجات.

 لمزيد من  اختيار المحرر:

 إصابة محاربة السرطان الكويتية شيماء العيدي بجلطة في الرئة


© 2000 - 2019 Al Bawaba (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك