أشتون تبدأ زيارة ثانية الى منطقة الشرق الأوسط

منشور 16 تمّوز / يوليو 2010 - 03:45

تبدأ ممثلة الاتحاد الأوروبي للسياسة الخارجية والأمنية كاثرين أشتون غدا زيارة ثانية الى الشرق الأوسط في محاولة جديدة لدفع عملية السلام في المنطقة.
وقال الاتحاد الأوروبي في بيان اليوم ان أشتون ستلتقي خلال الزيارة التي تختتمها يوم الاثنين المقبل قادة كل من اسرائيل والسلطة الفلسطينية بالاضافة الى المبعوث الأمريكي الخاص الى الشرق الأوسط السيناتور جورج ميتشل ومبعوث اللجنة الرباعية المعنية بالسلام في الشرق الأوسط توني بلير.
وتعتزم أشتون زيارة مخيم صيفي ومدرسة تابعين لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (اونروا) يوم الأحد المقبل.
ومن المقرر أن توقع اشتون خلال الزيارة اتفاقية تهدف الى تمويل أنشطة وفعاليات ألعاب صيفية تقام تحت رعاية أونروا بقيمة مليون يورو.
كما ستزور أشتون مشروعات محلية يشارك الاتحاد الأوروبي في تمويلها من خلال برنامج "اعادة اعمار القطاع الخاص في غزة".
وكانت ممثلة الاتحاد الأوروبي للسياسة الخارجية والأمنية زارت قطاع غزة خلال رحلتها الأولى الى الشرق الأوسط في مارس الماضي.
وشددت أشتون في تصريحات صحافية على أن الاتحاد الأوروبي يدعو الى تغيير عاجل وجذري في سياسة اسرائيل بشأن اغلاق قطاع غزة من أجل فتح الباب أمام التوصل الى حل دائم للوضع في المنطقة.
وأضافت "لقد رحبنا بالاعلانات التي أطلقتها اسرائيل في أعقاب حادث اسطول الحرية وننتظر الآن تنفيذها ونحن على استعداد لدعم فتح معابر غزة لمرور البضائع من والى غزة".
وأضافت أن "الاتحاد الأوروبي ملتزم تجاه احراز تقدم في عملية السلام في الشرق الأوسط ونحن نريد استمرار المحادثات غير المباشرة بغية استئناف المفاوضات المباشرة التي ستؤدي الى التوصل الى تسوية نهائية ووضع حد للصراع".
وتلتقي أشتون خلال الزيارة التي تستمر ثلاثة أيام قادة ومسؤولين اسرائيليين بينهم رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ووزير الخارجية افيغدور ليبرمان ووزير الدفاع ايهود باراك.
كما ستلتقي أيضا كبار ممثلي السلطة الفلسطينية وبينهم رئيس السلطة محمود عباس ورئيس الوزراء سلام فياض.
الا أن متحدثا باسم المفوضية الأوروبية قال للصحافيين اليوم انه من غير المتوقع أن تلتقي أشتون مسؤولين من حركة حماس خلال زيارتها الى غزة 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك