تراكس تفوز بلقب "أفضل شبكة علاقات عامة في الشرق الأوسط لعام 2011" وفقاً لتقرير هولمز العالمي

بيان صحفي
منشور 14 شباط / فبراير 2011 - 09:39

أدرج تقرير هولمز العالمي لعام 2011، المتخصص في مجال العلاقات العامة، شبكة "تراكس" ضمن قائمة "أفضل 100 شركة علاقات عامة مستقلة في العالم"، لتصبح بذلك أول شركة في الشرق الأوسط تدخل هذه القائمة، كما منح التقرير "تراكس" لقب "أفضل شركة علاقات عامة في منطقة الشرق الأوسط لعام 2011"، حيث جاء هذا التقييم بعد دراسة حجم نشاطات شركة "تراكس" في 13 سوقاً في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

ويعد تقرير "هولمز،" الذي يصدر سنوياً عن المجموعة التي تحمل نفس الاسم، أكثر التقارير المتخصصة في قطاع العلاقات العامة تأثيراً على المستوى العالمي.  وقد تضمن تقرير 2011 لأول مرة فئة مخصصة لمنطقة الشرق الأوسط، وهو ما يعد مؤشراً على دخول قطاع العلاقات العامة في المنطقة إلى مرحلة جديدة، تتمثل في تحول استراتيجيات الاتصال والعلاقات العامة من برامج ومبادرات داعمة إلى عناصر أساسية في إستراتيجيات الشركات والجهات الحكومية.

وأوضح تقرير "هولمز" أن "شبكة تراكس، التي تضم ما يزيد على 200 متخصص في مجال العلاقات العامة يعملون في 13 بلداً في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، حققت هذين الإنجازين نظراً لأنها تمتلك قدرات متميزة في تغطية جميع الأسواق الرئيسية، وأيضاً لريادتها في التوعية بالعلاقات العامة وتعزيز دورها في المنطقة، فضلاً عن مستوى الابتكار الذي تتميز به نشاطات الشركة ومبادراتها".

وفي تعليق له بهذه المناسبة، أشار محمد بن عايد العايد، الرئيس التنفيذي لشبكة تراكس للعلاقات العامة قائلاً "لقد عملنا بجدٍ واجتهاد على مدار 13 عاماً في سبيل إنشاء شبكة متخصصة في مجال العلاقات العامة داخل منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بكوادر وطنية بهدف تقديم خدمات بأرقى المعايير ووفقاً لأفضل الممارسات المتبعة في هذا المجال. وكما تؤكد الأحداث الأخيرة، فإن المنطقة تشهد تغيرات سريعة الخطى، وهناك أيضاً طلب متزايد على الخبراء المحليين في مجال الاتصال المؤسسي والاتصال الحكومي ممن يتحدثون لغة سكان المنطقة ويدركون ثقافاتهم وعاداتهم، وهذه هي إضافتنا المتميزة لهذا القطاع. كما أن وجود فئة جديدة في تقرير هولمز مخصص لمنطقة الشرق الأوسط يعد بمثابة تتويج لجهودنا في بناء أسس متينة لقطاع العلاقات العامة كما أنه حافز لتحقيق المزيد من التقدم والنجاح". 

وبهذه المناسبة قال مجدي بن عايد العايد مدير عام تراكس الإمارات: "ئُعد تراكس الإمارات جزءاً من شبكة علاقات عامة متكاملة تمتلك مكاتب تنتشر في أرجاء منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ومن خلال هذه القاعدة الراسخة، استطعنا بناء عمليات محلية مستدامة تعمل على تلبية احتياجات عملائنا بمستوى يتسم بأعلى قدر من المهنية، وهذا التكريم هو تأكيد على فعالية إستراتيجيتنا الرامية لبناء قطاع العلاقات العامة في المنطقة والارتقاء بأدواته وبرامجه، وتتويج لجهود جميع موظفينا العاملين في 13 مكتباً في المنطقة".

هذا وبدأت تراكس عملياتها في دبي منذ 2001، وتقدم خدماتها الاستشارية لمجموعة كبيرة من الشركات المحلية والعالمية، وتهدف الشركة إلى لبناء قطاع العلاقات العامة على أسس راسخة بأيدي كوادر عربية ومحلية مؤهلة.