أزمة فستان رانيا يوسف الفاضح قد تصل إلى حكم بالسجن لمدة 5 سنوات..والنقابة تصدر بيانها!

منشور 02 كانون الأوّل / ديسمبر 2018 - 07:08
رانيا يوسف
رانيا يوسف

لا زالت أزمة فستان رانيا يوسف حديث المواقع الإخبارية والسوشيال ميديا، حيث قدمت مجموعة محامين بلاغا للنائب العام بمصر ضد الفنانة على خلفية فضيحة ارتدائها فستانا اعتبر منافيا للآداب العامة في مهرجان القاهرة السينمائي، ما يهدد بحبسها 5 سنوات.

وقال المحامون في البلاغ، حسب ما نقلته مصادر وتقارير صحفية، إن الفنانة قامت "بالفعل العلني الفاضح والتحريض على الفسق والفجور وإغراء القصر ونشر الرذيلة التي تخالف الأعراف والتقاليد السائدة في المجتمع المصري".

وأضاف البلاغ أن "ما قامت به الممثلة بظهورها أمام الكاميرات وعدسات المصورين بفستان فاضح أشبه بالبيبي دول أثناء حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي الدولي يعد انتهاكا صارخا للقانون ويعاقب عليه وفقا لنص المواد 278 من قانون العقوبات، والمادة 1 والمادة 14 من القانون رقم 10 لسنة 1961 الخاص بمكافحة الدعارة.

من جهة أخرى، أصدرت نقابة المهن التمثيلية المصرية، مساء الجمعة، بيانا تتوعد فيه بالتحقيق مع من تراه "تجاوز" في حق المجتمع، وذلك بعد إطلالة وصفت بـ"الجريئة" للفنانة رانيا يوسف ظهرت بها في ختام مهرجان القاهرة السينمائي الدولي في دورته الـ40، وأثارت جدلا وانتقادات واسعة على شبكات التواصل الاجتماعي، لا تزال أصداؤها تتردد منذ الخميس الماضي.

ونقلت وسائل إعلام محلية بيانا عن نقابة المهن التمثيلية، برئاسة أشرف زكي، جاء فيه "عبر الكثير من المهتمين بالشأن الثقافي والفني عن انزعاجهم الشديد لما لاحظوه أثناء حفلي افتتاح وختام مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، الذى نعتبره جميعا من أهم الفعاليات الدولية التي تمس صورة الفن المصري والعربي أمام العالم في مواجهة ثقافة التطرف والإرهاب".

وذكر البيان أن "المظهر الذي بدت عليه بعض ضيفات المهرجان لا يتوافق مع تقاليد المجتمع وقيمه وطبائعه الأخلاقية، الأمر الذى أساء لدور المهرجان والنقابة المسؤولة عن سلوك أعضائها".

الجدير ذكره، أن هذه ليست المرة الأولى التي تثير فيها رانيا يوسف الجدل في إطلالاتها خلال حضورها للمناسبات الفنية، حيث اعتمدت أكثر من إطلالة مثيرة خلال تواجدها في مهرجان القاهرة السينمائي بدورته الـ40.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك