الممثلة الإيرانية غولشيفته فرحاني تتعرى لمجلة فرنسية

منشور 07 شباط / فبراير 2015 - 03:32

 احتلت صورة للممثلة الإيرانية غولشيفته فرحاني وهي عارية غلاف عدد مجلة (إيغويست) الفرنسية الأخير، الأمر الذي أثار استياء بعض الأوساط الإيرانية، حسب موقع عكس السير.

والنجمة الإيرانية ليست في (مغامرتها) الأولى، فهي طردت من إيران منذ ظهورها سافرة الوجه في فيلم (أكاذيب دولة) إلى جانب النجم العالمي ليوناردو دي كابريو .وتعيش فرحاني منذ 2009 في فرنسا وقد حصلت على الجنسية الفرنسية.

وتقول النجمة الإيرانية ،31 عاما، للمجلة إن (باريس المكان الوحيد في العالم الذي لا تشعر فيه المرأة بأنها مذنبة. في الشرق يرافقها الشعور بالذنب بشكل متواصل منذ اللحظة التي تشعر بها برغباتها الجنسية الأولى).

ويذكر أن فرحاني سبق وأن كشفت عن صدرها في فيديو في 2012 بمناسبة مسابقة (السيزار) و حينها استنكرت السلطات الإيرانية تصرف مواطنتها.

مواضيع ممكن أن تعجبك