وفاة والد بوسي بعد أشهر من تصالحهما.. هذا آخر ما أعطته إياه

منشور 08 آب / أغسطس 2022 - 08:45
بوسي
بوسي

 توفي والد الفنانة المصرية بوسي ، الحاج محمد شعبان، عن عمر ناهز الـ77 عامًا  في ساعات مبكرة من صباح اليوم الإثنين، مُتأثرًا بأمراض الشيخوخة التي عاني منها؛ فقد كان من المقرر خضوعه لعملية جراحية يوم الأربعاء المقبل.

بوسي تغيب عن جنازة والدها

 

وجرى دفن المتوفى في مقبرة عائلته بمدينة الزقازيق بمحافظة الشرقية في تمام الساعة الثامنة من صبح اليوم، لكن المثير للغرابة، أن ابنته بوسي لم تحضر عزاءه، ولم يلاحظ وجودها وسط أهلها وأشقائها، كما لم تنعِ والدها عبر حساباتها على موقع التواصل الاجتماعي.

وأعلنت الممثلة المصرية برلنتى فؤاد خبر وفاة والد بوسي عبر حسابها على "فيسبوك"، قائلة: "خبر حزين جدا لا إله إلا الله.. ربنا يرحمك يا عم محمد يا طيب، كان قلبك حاسس، رحت عند ربنا اللي أحسن من الكل.. عم محمد شعبان والد المطربة بوسي، ادعوله بالله عليكم".

بوسي

 

وأشير أنه قبيل وفاة محمد شعبان بأسبوعين، أوضح أن ابنته وزوجها تواصلا معه وأرسلا له مبلغًا ماليًا وخروفًا بمناسبة عيد الأضحى، كبادرة للصلح بينه وبينها.


خلاف بوسي ووالدها

وبالعودة إلى خلاف الفنانة ووالدها، كانت قد ضجت الصفحات الفنية بفيديو لشعبان يتهم ابنته بعدم الإهتمام به والسؤال عن وضعه الصحي خاصةً أنه الآن بحاجة لإجراء عملية جراحية.

وصرح بالفيديو: "عندي عملية وعيني مبشوفش فيها وصابتني حساسية لو مش عاوزة تساعدني تقولي أشحد من أي حد، بقالي 4 سنين مشفتش بنتي ومعرفش عنها حاجة"!

 

الفيديو الذي نال إنتشار كبير دفع نقيب الفنانيين الفنان هاني شاكر للتواصل مع الفنانة الشعبية وحل الموضوع، وهو ما وافقت عليه ولكن بشرط أن لا تراه مجدداً وفي حال حاول تشويه سمعتها، فإنها ستتوقف عن تقديم المساعدة له.

ما لا يعرفه أغلب الجمهور أن والد بوسي كان قد طردها هي ووالدتها من البيت دون أن يرف له جفن، كما أنه قطع المصروف عنهما ما اضطر بوسي للعمل بسن مبكر قبل أن تبلغ الـ 17 عاماً وتفقد سندها الوحيد في حياتها وهي والدتها بعد تدهور حالتها الصحية نتيجة إصابتها بالضغط، كما قيل وقتها ان أفعال والد بوسي هي من أوصلت الراحلة إلى الموت.
 


© 2000 - 2022 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك