رونالدو يتحمل "كبوة الكلاسيكو"!

منشور 13 كانون الأوّل / ديسمبر 2011 - 10:29

لم يهز الشباك، غاب عنه التضامن، والأمر أن جماهير سانتياغو بيرنابيو هاجمته... أضاف كريستيانو رونالدو إحباطاً جديداً في مباريات الكلاسيكو أمام برشلونة، وللمرة الأولى سقط في بؤرة انتقادات جماهير ريال مدريد.

خسر نادي العاصمة الإسبانية مواجهة أخرى على أرضه أمام نظيره الكتالوني، وتحديداً في مباراةٍ أضاع فيها هداف الفريق أكثر من فرصةٍ واضحةٍ لهز الشباك وعاد ليكون بعيداً عن مستواه المعتاد.

وقال مواطنه ومدربه جوزيه مورينيو بعد هزيمة السبت: "المباراة تحددت نتيجتها بظروف اللعب. ونحن متقدمون 1-0 لاحت لنا فرصة لإضافة الهدف الثاني، وفي الظروف العادية كنا لنفعل فلاعب رائع مثل كريستيانو يسجل في الظروف العادية".

وعاد كريستيانو لتقديم صورته الأكثر إثارة للجدل داخل ملعب كرة القدم.

ومن جديد، تسبب وجود برشلونة وليونيل ميسي على الجانب الآخر في حجب الرؤية عنه، ليهدر فرصاً حقيقية ومع تفوق الفريق بهدف، لاحت للبرتغالي فرصة سانحة للتسجيل، لكنه بدلاً من أن يمرر الكرة للأرجنتيني أنخيل دي ماريا المنفرد من الجانب الأيمن، فضل التصويب برعونة لتخرج الكرة.

وبعدها بأربع دقائق، جاء هدف التعادل لبرشلونة عن طريق التشيلي أليكسيس سانشيز.

وظل رقم رونالدو الباهت من الأهداف في المواجهات أمام برشلونة عند ثلاثة فقط.

وتوقفت لحظة توهجه عند نهائي بطولة كأس الملك الموسم الماضي، عندما سجل الهدف الوحيد ليكون بطل اللقب الأوحد لريال مدريد في عهد مورينيو.

وفي هذه الأثناء كان ميسي، منافسه الرئيسي على عرش كرة القدم، يلعب يوم السبت دوراً كبيراً في هدفين من ثلاثية برشلونة، رغم أنه لم يزد عدد أهدافه في مباريات الكلاسيكو الذي وصل حتى الآن إلى 13 هدفاً.

لمتابعة أحدث أخبارنا عبر صفحتنا على موقع فايسبوك، اضغط هنا وابق على اطلاعٍ بأحدث المستجدات، كما يمكنك متابعتنا على تويتر بالضغط هنا.


© جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن القطرية 2019

مواضيع ممكن أن تعجبك