الأرجنتين في مواجهة حساسة أمام البوسنة

منشور 15 حزيران / يونيو 2014 - 04:09
تدق ساعة الحقيقة أمام الأرجنتين ونجمها الكبير ليونيل ميسي، عندما تبدأ اليوم مسعاها لإحراز اللقب العالمي للمرة الأولى منذ 1986، وذلك بمواجهة منتخب بوسني طموح على ملعب ماراكانا في ريو دي جانيرو ضمن الجولة الأولى من منافسات المجموعة السادسة لمونديال 2014.
 
وستشكل مباراة البوسنة اختباراً جدياً لقدرة الأرجنتين على الارتقاء إلى مستوى الطموحات والتحدي، حتى إن كانت منافستها تخوض غمار العرس الكروي العالمي للمرة الأولى في تاريخها.
 
وتبدو الأرجنتين جاهزة لتحقيق ما عجزت عنه في ربع القرن الأخير، معتمدة على ميسي ومدربها الرصين آليخاندرو سابيا، ومجموعة من اللاعبين بغية تحقيق لقبها الثالث.
 
ويسعى ميسي إلى الارتقاء لمستوى المسؤولية التي وضعت على عاتقه، منذ أن سلمه شارة القائد المدرب السابق مارادونا الذي قال علناً أن "ليو" هو خليفته، إلا أن النجم لم ينجح في نقل التألق اللافت الذي قدمه مع برشلونة إلى المنتخب الوطني، وبقيت عروضه "خجولة" حتى الآن على صعيد البطولات.
 
وسيكون الاختبار الأول لميسي ورفاقه في المنتخب بمواجهة منتخب بوسني، نجح أخيراً في التخلص من عقدة الملاحق والمنتخب البرتغالي الذي حرمه من التأهل إلى مونديال 2010 وكأس أوروبا ،2012 وبلغ نهائيات العرس الكروي العالمي للمرة الأولى في تاريخه بتصدره المجموعة الأوروبية السابعة أمام اليونان بفارق الأهداف، بعد أن حصد 25 نقطة من 8 انتصارات، وتعادل مقابل هزيمة واحدة وسجل 30 هدفاً مقابل 6 فقط في شباكه.
 
وتعول البوسنة على لاعبين آخرين مميزين إلى جانب مهاجم إيدين دجيكو مانشستر سيتي، مثل وداد إيبيسيفيتش مهاجم شتوتغارت، وميراليم بيانيتش لاعب وسط روما.

© Copyright Sabq Group. All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك