الأهلي الإماراتي يطمح للظفر بلقب دوري أبطال آسيا بعد تخطي الهلال السعودي

الأهلي الإماراتي يطمح للظفر بلقب دوري أبطال آسيا بعد تخطي الهلال السعودي
4.00 6

نشر 22 تشرين الأول/أكتوبر 2015 - 14:47 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
لاعبو الأهلي يحتفلون بالتأهل التاريخي
لاعبو الأهلي يحتفلون بالتأهل التاريخي

نجح الأهلي الإماراتي في جني ثمار ما زرعه منذ خمس سنوات بعد تأهله إلى نهائي دوري أبطال آسيا للمرة الأولى في تاريخه بفوزه على ضيفه الهلال السعودي 3-2 في مباراة دراماتيكية في إياب نصف النهائي.

كان الأهلي قاب قوسين أو أدنى من فقدان حلمه بالوصول إلى النهائي. واستفاد رجال كوزمين أولاريو من تعادلهم ذهاباً مع الهلال 1-1 في الرياض ليتفوقوا 4-3 بمجموع المباراتين ويبدأوا بالسعي وراء الحلم الأكبر وهو إحراز اللقب القاري وتكرار ما فعله العين عام 2003 عندما صعد إلى منصة التتويج وحقق الإنجاز الوحيد للكرة الإماراتية حتى الآن في البطولة. وكان العين أول فريق يحرز لقب البطولة في حلتها الجديدة.

ويعد الأهلي حالياً واحداً من أغنى الأندية الإماراتية على الإطلاق وهو ما سمح له بإبرام تعاقدات مميزة وضم لاعبين أجانب ومحليين على أعلى مستوى، كان من بينهم الموسم الماضي البرازيلي إيفرتون ريبيرو القادم من كروزيرو مقابل نحو 19 مليون يورو ومواطنه رودريغو ليما من بنفيكا البرتغالي مقابل 7 ملايين يورو.

كما يضم الأهلي في صفوفه الكوري الجنوبي كوون كيونغ-وون والمغربي أسامة السعيدي.

والمفارقة أن صفوف الأهلي تضم السنغالي موسى سو القادم من فينيرباهتشة التركي في صفقة تجاوزت 12 مليون يورو، علماً بأن اللاعب يشارك فقط محلياً.

ويعتبر الأهلي الوحيد الذي تضم تشكيلته الأساسية لاعبين دوليين أو سبق لهم تمثيل المنتخبات الإماراتية، حيث أنه تعاقد منذ عام 2010 مع أبرز العناصر وبصفقات قياسية على الصعيد المحلي مثل ثنائي حراسة المرمى ماجد ناصر وأحمد محمود من الوصل وعبد العزيز صنقور من الشارقة وحبيب الفردان من النصر ووليد عباس وعبد العزيز هيكل من الشباب وعيسى أحمد من الوحدة.

وشكل هؤلاء مع وجود الدوليين من أبناء النادي مثل أحمد خليل وماجد حسن وإسماعيل الحمادي قوة ضاربة قال عنها أحمد عيسى القائد السابق للأهلي والمنتخب الإماراتي “إنها أفضل تشكيلة في تاريخ النادي”.

كوزمين أولاريو: سنحاول تقديم أفضل ما بوسعنا من أجل تحقيق الحلم ونستطيع فعل ذلك  

ومر على الفريق الكثير من اللاعبين المميزين الذين أهدوه لقب الدوري 6 مرات والكأس 8 مرات (رقم قياسي مشاركة مع الشارقة)، إلا أن التشكيلات المتعاقبة لم تكن بهذه الجودة الفنية في كل الخطوط كما هو الحال الآن.

ولم يكن غريباً في ظل هذه الإمكانات أن يصل الأهلي إلى نهائي دوري أبطال آسيا، علماً بأنه لم يتجاوز طوال مشاركاته الأربع السابقة حاجز دور المجموعات.

وقال كوزمين أولاريو “أنا سعيد من أجل اللاعبين، لم يتوقع الكثيرون أن ينجحوا في الوصول إلى هذا المكان والآن هم في النهائي، وقد أخبرت اللاعبين أنهم يجب ألا يتوقفوا هنا”. وعن المباراة النهائية قال “سنحاول تقديم أفضل ما بوسعنا من أجل تحقيق الحلم ونستطيع فعل ذلك، في أي بطولة هناك تجارب صعبة، ولكن في هذه البطولة لعبنا منذ البداية وحتى الآن بصورة جيدة كمجموعة ولم نخسر أي مباراة”.

وشدد رودريغو ليما لاعب الأهلي الإماراتي على ثقته بتخطي عقبة الهلال السعودي وبلوغ المباراة النهائية للبطولة الآسيوية بالنسخة الحالية، مشيرا إلى أن فريقه كان الأفضل وأستحق الانتصار والتأهل. وقال ليما “سعادتي كبيرة جدا بالفوز أمام الهلال السعودي، وأبارك لجماهيرنا التي ساندتنا ودعمتنا بشكل رائع الليلة”.

وأضاف “في الحقيقة كنا نستطيع حسم التأهل للمباراة النهائية من الذهاب بالرياض، ولكن أردنا أن يكون ذلك بين جماهيرنا وعلى ملعبنا بدبي، وكنا على ثقة من تخطي الهلال وفعلنا ذلك الليلة، لأننا كنا الأفضل من جميع النواحي”.في الطرف المقابل رفض جورجيوس دونيس مدرب فريق الهلال السعودي الرد على سؤال حول احتمال إقالته بعد خسارة فريقه أمام مضيفه الأهلي الإماراتي.

واعتبر أن هذا السؤال “ليس في محله”. وأضاف عقب اللقاء “تعرضنا لظلم تحكيمي، فقد كانت لنا عدة ضربات جزاء لم تحتسب، كما تعرضنا لقرارات عكسية من الحكم”. وتابع “ارتكبنا أخطاء أدت إلى أننا فقدنا المباراة في آخر ثلاث دقائق…الفريق تعرض للخوف من الهجوم المبكر في بداية المباراة، والأهلي استغل أخطاءنا”.

ولفت دونيس إلى أنه “حاول إعادة الفريق إلى أجواء المباراة من خلال التغييرات التي أجراها… الهلال رد بقوة في الشوط الثاني وفرض سيطرته وسجل هدفين متتاليين، إلا أن هدف الأهلي الذي جاء بعد كرة ثابتة غير مجريات المباراة”، وهنأ مدرب الهلال الأهلي الإماراتي لوصوله لنهائي البطولة.

من جانبه هنأ محمد الشلهوب لاعب الهلال السعودي فريق الأهلي الإماراتي بعد تأهله للدور النهائي من بطولة دوري أبطال آسيا. وقال “مبروك للأهلي على التأهل المستحق وحظ أوفر لنا”.

ولحق غوانغجو إيفرغراندي الصيني بالأهلي الإماراتي إلى النهائي بعد تعادله سلباً مع مستضيفه غامبا أوساكا الياباني على ملعب الأخير في إياب نصف النهائي.

وكان غوانغجو تقدم ذهاباً 2-1، وسيخوض بالتالي ذهاب النهائي في ضيافة الأهلي في 7 نوفمبر المقبل والإياب على ملعبه في 21 من الشهر نفسه.

Alarab Online. © 2015 All rights reserved.

اضف تعليق جديد

 avatar