بايرن ميونخ يطالب الاتحاد الألماني باحترام بيكنباور

منشور 12 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2015 - 03:27

دعم رئيس نادي بايرن ميونخ كارل هاينتز رومينيغيه مواطنه فرانتز بيكنباور في مشكلته الراهنة مع الاتحاد الألماني لكرة القدم بعد اتهامه بدفع رشاوى لأعضاء اللجنة التنفيذية في الفيفا لتمرير تنظيم كأس العالم للبلاد.

بيكنباور ترأس اللجنة التنظيمية لمونديال 2006 وقيل أنه اتحد مع نائب رئيس الفيفا السابق جاك وارنر من أجل الحصول على حق تنظيم البطولة أمام ملف المملكة المغربية، ويبحث رئيس الاتحاد الألماني المؤقت راينر كوخ عن أجوبة من بيكنباور حول الاتفاق التعاقدي الذي أبرمه مع وارنر عام 2000، وقبل أربعة أيام فقط من تصويت اللجنة التنفيذية لألمانيا.

وطالبت إدارة بايرن بحجب التحقيقات الراهنة عن وسائل الإعلام العالمية احتراماً لتاريخ بيكنباور وبصفته رمزاً للكرة الألمانية بوجه عام، ورئيساً فخرياً للعملاق البافاري، فلا يمكن تشويه صورته كما يحدث الآن.

وقال رومينيغيه: "لو صديقك بحاجة إليك ستقف معه، وهذا فرانتز بيكنباور! يجب علينا أن ندعمه ونسانده، أنا وكل بايرن ميونخ سنقف جانبه.

"اتفهم موقف الاتحاد الألماني لكرة القدم بمحاولة تطهير الوضع برمته، لكن في بعض الأحيان عليك أن تعالج مثل هذه المشاكل بأسلوب خاص مع شخص بحجم وقيمة بيكنباور".

وتعجب رومينيغيه من نسيان وتجاهل الخدمات التي قدمها بيكنباور للكرة الألمانية بالتتويج بكأس العالم كلاعب ومدرب فضلاً عن مساعدة البلاد على أخذ حق تنظيم المونديال، وقال: "أعتقد أن الاتحاد الألماني مدين بالكثير لبيكنباور، يجب أن يتذكروا جيداً كيف قادنا للعديد من البطولات العالمية بالإضافة إلى ذلك مساهمته في فوزنا بحق تنظيم المونديال، هذه رغبتي الصادقة، لا يجب معاملة شخص مثله بهذه الصورة".


Copyright © 2019 Goal.com All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك