بطولة أستراليا: نادال يواصل انتصاراته ويضرب موعداً مع تسيتسيباس

منشور 23 كانون الثّاني / يناير 2019 - 05:24
ستيفانوس تسيتسيباس
ستيفانوس تسيتسيباس

واصل الإسباني رافاييل نادال، المصنف ثانياً، مشواره الموفق حتى الآن في بطولة أستراليا المفتوحة للتنس، بعدما بلغ أمس الدور نصف النهائي.

وبلغ نادال نصف النهائي على حساب الأميركي فرانسيس تيافو بالفوز عليه 6 - 3 و6 - 4 و6 – 2، وضرب موعداً مع مفاجأة البطولة اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس البالغ 20 عاماً والمصنف في المركز الـ 15، الذي أطاح أمس بالإسباني روبرتو باوتيستا أغوت الـ 24 في أربع مجموعات 7 - 5 و4 - 6 و6 - 4 و7 - 6 خلال ثلاث ساعات و15 دقيقة.

وكان تيافو غير المصنف والذي احتفل الأحد بعيد ميلاده الحادي والعشرين، أخرج عدداً من المصنفين في طريقه إلى ربع النهائي لأول مرة في البطولات الكبرى، مثل الجنوب أفريقي كيفن أندرسون الخامس، والبلغاري غريغور ديميتروف المصنف 20.

وهي المرة الثلاثون التي يتأهل فيها نادال (32 عاماً) إلى نصف نهائي البطولات الكبرى، وكان انسحب العام الماضي من ربع النهائي في ملبورن أمام الكرواتي مارين شيليتش الذي حل وصيفاً بخسارته في النهائي أمام السويسري روجر فيدرر.

وقال نادال بعد الفوز: "واجهتني بعض المشكلات في هذه الدورة خلال مسيرتي، لكني سعيد جداً بالطريقة التي لعبت بها".

وأضاف الإسباني الذي لم يواجه سابقاً الأميركي تيافو المصنف 39 في العالم: "أنا محظوظ بكوني هنا، وأنا أكون قادراً على المنافسة على هذا المستوى".

وسيكون نادال على موعد مع اختبار صعب مع الصاعد الواعد تسيتسيباس، الذي أكد أن بلوغه هذا الدور ليس مجرد صدفة، حيث قال اليوناني: "أعيش حلماً عملت بقسوة من أجل تحقيقه. أنا سعيد وأتمنى الاستمرار حتى النهائي".

وأضاف: "في بداية الموسم، سئلت ما هي أهدافي، وأجبت حينها بلوغ نصف نهائي إحدى البطولات الكبرى. عندما صرّحت بذلك قلت في قرارة نفسي إني مجنون، لكن هذا أصبح حقيقة. لقد تحقق ذلك".

ويبدو الشاب اليوناني واثقاً من نفسه؛ إذ لم يعتبر فوزه على فيدرر حامل اللقب والمصنف ثانياً "عرضياً"، مضيفاً في هذا الصدد: "فوزي على فيدرر لفت الانتباه. أصعب ما في الأمر كان أن أبقى مركّزاُ من أجل المضي إلى أبعد ما يمكن في البطولة، وهذا يبين بوضوح أنه لم يكن مفاجئاً".

وقبل بطولة أستراليا، كانت أفضل نتيجة لتسيتسيباس بلوغ ثمن النهائي (الدور الرابع) في بطولة ويمبلدون العام الماضي.


Copyright © Saudi Research and Publishing Co. All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك