تقرير: إنتر يريد مدرباً مؤقتاً لحين قدوم سيميوني

تقرير: إنتر يريد مدرباً مؤقتاً لحين قدوم سيميوني
4.00 6

نشر 31 تشرين الأول/أكتوبر 2016 - 18:21 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
دييغو سيميوني
دييغو سيميوني

في ظل إصرار وسائل الإعلام الإيطالية على رغبة إنتر في انتظار انتهاء مسيرة دييغو سيميوني مع أتلتيكو مدريد للتوقيع معه في المستقبل، أفادت آخر التقارير أن ليوناردو يبقى المرشح الأبرز لتدريب الفريق كخيار مؤقت في حال إقالة فرانك دي بور مطلع الشهر القادم.

فبعد أن بدا وأن الفوز على تورينو بهدفين لهدف الأربعاء الماضي أنقذ مدرب أياكس السابق من الإقالة، تكبد الأفاعي الهزيمة الرابعة في آخر خمس مباريات في الدوري الإيطالي على يد سامبدوريا أمس بهدف نظيف على ملعب لويجي فيراريس ليصبح رصيد النيراتزوري 14 نقطة في المركز الـ 11 مؤقتاً بفارق الأهداف عن سامبدوريا.

وبينما يبتعد الفريق الأزرق والأسود عن المراكز المؤهلة لدوري أبطال أوروبا بفارق 8 نقاط، يبدو إنتر مهدداً بالتراجع مركزين إضافيين في حال فوز أودينيزي على تورينو وكالياري على باليرمو مساء اليوم.

لذلك، قالت شبكة "سكاي سبورت إيتاليا" وصحيفة "لا غازيتا ديلو سبورت" المحليتان أن إدارة النادي ستتخذ قراراً نهائياً بشأن دي بور بعد مباراة كروتوني الأسبوع المقبل، والتي تتلوها فترة التوقف الدولية لتمثل وقتاً مناسباً لجلب مدرب جديد.

وأفاد المصدران بأن رئيس إنتر السابق ماسيمو موراتي هو من يحاول إقناع الإدارة بالبرازيلي ليوناردو رغم وجود ميول للتوقيع مع لوران بلان، لكن بعد اتخاذ قرار أولاً بشأن دي بور، في ظل تمسك رئيس النادي الحالي إيريك توهير والمدير التنفيذي مايكل بولينجبروك ببقائه، عكس قناعة مجموعة سونينغ المالكة.

ويمتلك ليوناردو خبرة في العمل كمدرب مؤقت، بعد أن حل بديلاً لرافاييل بينيتيز في تدريب إنتر عام 2010، مساعداً الفريق على الفوز بكأس إيطاليا واحتلال المركز الثاني موسم 2010-11، قبل أن يترك وظيفته ليصبح مديراً رياضياً لباريس سان جيرمان.

آنذاك قال مدرب ميلان السابق أنه لم يكن مستمتعاً بوظيفته كمدير للطاقم الفني، وهو أمر يراه المسؤولون في إنتر مناسباً لسياستهم على المدى القصير لحين تحرر سيميوني من عمله في العاصمة الإسبانية، على عكس مدرب باريس سان جيرمان وفرنسا السابق بلان الذي سيتطلب ضمه عقداً طويل الأمد.

يذكر أن قائمة المدربين المؤقتين المرشحين لخلافة دي بور تضم ماندورليني، لاعب الإنتر السابق والبعيد عن عالم التدريب منذ انتهاء مشوار خمس سنوات مع هيلاس فيرونا، وفرانشيسكو غويدولين مدرب أودينيزي وبارما وباليرمو السابق الذي أقيل من تدريب سوانزي سيتي هذا الموسم إضافة لمدرب بولونيا ولاتسيو السابق بيولي.

Copyright © 2016 Goal.com All rights reserved.

اضف تعليق جديد

 avatar