دفاع ريال مدريد يقلق جماهيره قبل مواجهة باريس سان جيرمان

منشور 08 كانون الثّاني / يناير 2018 - 10:01
ريال مدريد يتخبط خلال الأشهر الأخيرة
ريال مدريد يتخبط خلال الأشهر الأخيرة

تبقت أسابيع قليلة على القمة المنتظرة بين ريال مدريد وباريس سان جيرمان ضمن دور 16 بدوري أبطال أوروبا.

وبالمقاييس الحالية قد يودع بطل آخر موسمين اللقب في ظل مستواه المتواضع ودفاعه الهشّ مقارنة بالهجوم المرعب لغريمه الفرنسي.

وأنهى ريال عام 2017 بشكل سيء بخسارته بثلاثية في كلاسيكو الدوري الإسباني أمام غريمه برشلونة.

وكانت الآمال معقودة على تغير الأوضاع مع بداية العام الجديد، لكن الفريق الملكي تعثر مجدداً بتعادله 2-2 مع مستضيفه سيلتا فيغو ليتسع الفارق مع البارسا متصدر الليغا إلى 16 نقطة.

وتتضح معاناة ريال مدريد من مشاكل دفاعية كبيرة خاصة على مستوى الظهيرين، وكان ضعف مستوى أشرف حكيمي ومارسيلو سبباً في ضياع نقطتين أمام سيلتا فيغو، إلى جانب سوء مستوى قلبي الدفاع ناتشو ورافاييل فاران.

وحتى في وجود داني كارباخال وسيرخيو راموس، لا يبدو دفاع ريال في أفضل حالاته هذا الموسم، ولا يعتمد المدرب زين الدين زيدان كثيراً على البديلين باييخو وتيو هيرنانديز الوافدين هذا الموسم.

صحف كتالونيا تبدأ بالاحتفال: وداعاً ريال مدريد
زيدان يتطلع لمواجهة باريس سان جيرمان من أجل إنقاذ موسم ريال مدريد
السوري سومي ينتقل إلى الدوري الأميركي
نجوم البرازيل كلفوا برشلونة نصف مليار يورو
الحرب الكلامية تستعر بين كونتي ومورينيو

وفي نفس الوقت، اكتسح باريس سان جيرمان بهجومه المرعب غريمه رين 6-1 في كأس فرنسا وسط تألق معتاد لنيمار وكيليان مبابي حتى إن غاب إيدينسون كافاني عن التشكيلة.

ويصرّ زيدان على عدم حاجة الميرينغي لصفقات في فترة انتقالات الشتاء الحالية وهو ما يثير غضب الجماهير، وربما حمل تصريح مارسيلو بعد تعادل الأمس تعبيراً عن اليأس وقلة الحيلة عندما قال "فعلنا كل ما يمكننا فعله".

ورغم الفوارق الحالية بين الفريقين وتوقعات بفوز باريس سان جيرمان، يرى أوناي إيمري مدرب الفريق الباريسي أن ريال هو الأوفر حظاً لبلوغ ربع النهائي، لكن تصريح المدرب الإسباني يندرج ضمن الحرب النفسية بالتأكيد.

وبخلاف الدفاع الهش، يعاني ريال مدريد كثيراً في إنهاء الهجمات نظراً لتراجع مستوى كريستيانو رونالدو وكريم بنزيمة، وربما كان غاريث بايل بارقة الأمل الوحيدة في لقاء سيلتا وبإمكانه إعطاء الإضافة للهجوم إذا ما تجنب إصاباته المتكررة.

ويتخوف جمهور ريال من موسم بلا ألقاب كبيرة بعد ضياع الدوري الإسباني بنسبة كبيرة، وربما لن يحفزهم سوى صفقات من العيار الثقيل خلال الأسابيع المقبلة، لكن حتى الآن لا يبدو أن هذا سيتحقق في ظل رضا زيدان عن التشكيلة الحالية.


جميع حقوق النشر محفوظة 2019

مواضيع ممكن أن تعجبك