ديل بوسكي: لا يمكن تبرير خسارة إسبانيا الكبيرة أمام هولندا

منشور 15 حزيران / يونيو 2014 - 04:42

اعتبر المدرب فيسنتي ديل بوسكي خسارة منتخب بلاده إسبانيا بطل العالم أمام هولندا الوصيفة 1-5 في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثانية في نهائيات كأس العالم في البرازيل، بأنها "غير مبررة على الإطلاق".

وقال دل بوسكي خلال المؤتمر الصحافي عقب المباراة: "هناك أشياء كثيرة لا تفسير لها. إنها ليست مسألة بدنية، التفاؤل الذي خاض به الهولنديون الشوط الثاني تزامن مع تشاؤمنا. اشعر بالألم ولكن لدينا من الشجاعة ما يكفي لردة الفعل. كانت هناك لحظات حاسمة مثل انفراد دافيد سيلفا الذي كان بامكانه تسجيل الهدف الثاني".

وأضاف: "إنها ليست لحظة سعادة بالنسبة إلينا. بروح رياضية، أهنىء هولندا التي كانت أفضل منا في الشوط الثاني وتفوقت علينا. التوازن الجيد الذي خضنا به الشوط الأول تكسر أمام أسلوب لعب الهولنديين، لا يجب البحث عن المسؤولين عن الخسارة أو أن يدفع شخص واحد الثمن، نحن جميعا مسؤولون. الان يجب البحث عن الفوز في المباراة المقبلة. لدينا خبرة، أنا لا أقارن هذه الخسارة بتلك التي تعرضنا لها أمام سويسرا (في المباراة الأولى من مونديال 2010)، ولكننا خسرنا مباراة فقط و3 نقاط".

وتابع: "لدينا منتخب بمحترفين جيدين ولاعبين رائعين يعرفون جيداً معنى الخسارة، لم تكن هناك نظرات اشمئزاز، عندما وصل اللاعبون إلى غرف الملابس كانت هناك رغبة لديهم في الفوز بالمباراة المقبلة".

وفي معرض رده عن سؤال بخصوص استبعاد إيكر كاسياس من التشكيلة الأساسية، قال ديل بوسكي: "لا أبحث عن مسؤول عن الخسارة، فالخسارة لا يتسبب فيها لاعب واحد، وإنما الفريق بأكمله. لا يمكننا تحميل المسؤولية إلى لاعب واحد أو على الأقل لكاسياس".

وبخصوص الأهداف الخمسة التي هزت شباك إسبانيا والتي تعد أكثر من العدد الذي دخل المرمى في النسخة الأخيرة من المونديال (هدفان) والتصفيات المؤهلة إلى النسخة الحالية (3)، قال ديل بوسكي: "غير مبررة على الإطلاق، لا أجد الكلمات لتفسير ذلك".


Copyright 2019 Al Hilal Publishing and Marketing Group

مواضيع ممكن أن تعجبك