سبورت: سواريز ودع 2016 بأرقام مميزة

منشور 03 كانون الثّاني / يناير 2017 - 04:34
لويس سواريز
لويس سواريز

يبدأ لويس سواريز مهاجم برشلونة العام الجديد بحماس شديد بعد أن أنهى عام 2016 بلقب أفضل هدافي العالم برصيد 40 هدفاً، وهو لقب يحصده للمرة الثالثة في مسيرته الكروية.

وحصد الدولي الأوروغواياني هذا اللقب، المحتسب على أساس الأهداف التي سجلها في الدوري الإسباني خلال 2016، متقدماً على زلاتان إبراهيموفيتش (38 هدفاً) مهاجم باريس سان جيرمان السابق، وغونزالو هيغواين (36 هدفاً) مهاجم نابولي السابق.

وذكرت صحيفة "سبورت" الإسبانية أن سواريز أيضاً يعتبر هداف الموسم الحالي في الليغا برصيد 12 هدفاً بالتساوي مع زميله ليونيل ميسي وبفارق أربعة أهداف عن بيير إيميريك أوباميانغ مهاجم بوروسيا دورتموند (16 هدفاً).

وودع هداف أياكس وليفربول عام 2016 بأرقام من العيار الثقيل حيث بلغ معدله التهديفي هدفاً في كل مباراة (48 هدفاً خلال 49 مباراة)، إضافة إلى 21 تمريرة حاسمة.

وتعد هذه المرة الثالثة التي يتوج فيها سواريز بلقب أفضل هداف في العالم الذي فاز به مع ثلاثة أندية في ثلاثة دوريات مختلفة خلال ست سنوات، الأمر الذي لم يحققه أي لاعب كرة قدم من قبل، بحسب بيانات الاتحاد الدولي لتاريخ وإحصاءات كرة القدم.

وفاز المهاجم الأوروجواياني بلقب أفضل هدافي العالم للمرة الأولى عام 2010 حين كان يلعب في صفوف أياكس امستردام، بينما جاءت المرة الثانية عام 2014 مع ليفربول.

وعلى صعيد الألقاب، فاز سواريز خلال العام المنصرم ببطولة الليغا وكأس ملك إسبانيا وكأس السوبر الإسباني.

ويواجه سواريز تحدياً جديداً في 2017 حيث يتعين عليه في البداية تقليص فارق النقاط الست مع متصدر الدوري الإسباني والغريم التقليدي ريال مدريد.

وأصبح اللاعب ينافس حالياً النجمين ميسي وكريستيانو رونالدو اللذين يهيمنان على جائزة الحذاء الذهبي منذ 2009، حيث فاز بها رونالدو أربع مرات وميسي ثلاثاً، فيما حققها سواريز مرتين.


© جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن القطرية 2019

مواضيع ممكن أن تعجبك