تقرير: سواريز ليس أفضل من بالوتيلي

تقرير: سواريز ليس أفضل من بالوتيلي
4.00 6

نشر 18 كانون الأول/ديسمبر 2014 - 17:01 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
سواريز وبالوتيلي خلال نهائيات كأس العالم الصيف المنصرم
سواريز وبالوتيلي خلال نهائيات كأس العالم الصيف المنصرم

لا شك أن رحيل لويس سواريز عن ليفربول صوب برشلونة، وتعويضه بماريو بالوتيلي قد أظهر فارق الإمكانيات والقدرات التهديفية لصالح الأول، لكن أداء النجمين هذا الموسم أثبت أن الإعلام له دور كبير في هذا التقييم.

وقد عانى "سوبر ماريو" منذ قدومه من ميلان إعلامياً وجماهيرياً قبل أن يكون فنياً، فالجماهير كانت تنتظر منه ما كان يقوم به سواريز، إلا أنه لم يحرز سوى هدفين في مسابقات غير الدوري الإنجليزي الذي فشل حتى الأن في تسجيل اسمه فيه.

لكن الغريب في الأمر أن سواريز والهالة الإعلامية التي كانت موجهة عليه، لم يقم هو الآخر بردة فعل كبيرة منذ انضمامه للفريق الكتالوني، فمن بعد انتهاء فترة عقوبته التي أوقعها عليه من الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) لم يسجل أيضاً المهاجم سوى هدفين.

فعند مقارنة أرقام اللاعبين، نجد أن أحدهما وهو بالوتيلي قد تعرض لظلم إعلامي وجماهيري أكبر من سواريز الذي لا يجد سوى الدعم على الرغم من الإحصائيات المتقاربة بعض الشيء.

شارك بالوتيلي مع الريدز هذا الموسم أساسياً 11 مرة، 3 منها في دوري الأبطال وأحرز هدفاً وحيداً فيه و 8 مواجهات في البريميير ليغ ولم ينجح في هز الشباك، وأحرز هدفاً آخر في الكأس عندما شارك بديلاً.

بدوره، شارك سواريز في 9 مباريات كأساسي، ومرة كبديل من عودته من الإيقاف، ونجح أيضاً في إحراز هدفين فقط، خلال 517 دقيقة في الليغا، و257 دقيقة في دوري أبطال أوروبا، واكتفى بصناعة 6 أهداف في المسابقتين.

هذه الأرقام، تثبت أن بالوتيلي يتعرض لظلم إعلامي نسبياً، وخاصة أن سواريز الآن مدعوم في برشلونة من جانب أفضل لاعبي العالم مثل ليونيل ميسي ونيمار دا سيلفا وأندريس إنييستا وغيرهم وهو ما لا يحظى به الدولي الإيطالي مع ليفربول.

© جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن القطرية 2014

اضف تعليق جديد

 avatar