عائلة غوارديولا تنجو من تفجير مانشستر

منشور 23 أيّار / مايو 2017 - 04:31
بيب غوارديولا
بيب غوارديولا

في حادث مؤسف، قام أحد الأشخاص بتفجير في مدينة مانشستر ليلة أمس الاثنين مما أدى إلى مقتل 22 شخصاً وإصابة أكثر من 50 آخرين.

وسارعت الأندية الكبرى في قارة أوروبا لمواساة الضحايا وأسرهم، وفي مفاجأة غريبة أكدت صحيفة "سبورت" الكتالونية أن عائلة بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي كانت حاضرة في الحفل الغنائي الذي جرى في صالة مانشستر التي حصل التفجير خارجها.

خضيرة جاهز لخوض نهائي دوري الأبطال
ديولوفيو يقترب من العودة لبرشلونة
مورينيو: تفجير مانشستر سيؤثر على استعداداتنا للنهائي
منتخب تشيلي يكشف عن انتقال سانشيز لبايرن ميونيخ بالخطأ
رسمياً: كونتي أفضل مدرب في الدوري الإنجليزي

ولحسن الحظ، نجت كريستينا سيرا زوجة غوارديولا وابنتاه فالينتينا وماريا من الأحداث.

يذكر أن المدرب الإسباني يقود مانشستر سيتي حالياً، وقد أنهى الموسم مع الفريق في المركز الثالث ضمن الدوري الإنجليزي الممتاز، ولم يتمكن من الفوز بأي بطولة معه حتى الآن.


Copyright © 2019 Goal.com All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك