غوارديولا يودع بايرن ميونخ باكياً

غوارديولا يودع بايرن ميونخ باكياً
4.00 6

نشر 23 مايو 2016 - 15:15 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
غوارديولا (يسار) يبكي وجيروم بواتينغ يواسيه
غوارديولا (يسار) يبكي وجيروم بواتينغ يواسيه

انهمر المدرب جوسيب غوارديولا في البكاء خلال احتفالات فريقه بايرن ميونخ بالتتويج بلقب كأس ألمانيا للمرة الثامنة عشرة في تاريخه، عقب فوزه 4-3 بركلات الترجيح على غريمه التقليدي بوروسيا دورتموند في نهائي المسابقة الذي أقيم على الملعب الأولمبي بالعاصمة برلين.

وأعرب غوارديولا، الذي خاض مباراته الأخيرة مع بايرن قبل رحيله لتدريب مانشستر سيتي الموسم المقبل، عن أمله في أن يحتفظ الفريق بنجاحه خلال العشر أو العشرين عاماً القادمة، مشيراً إلى أنه يشعر بالسعادة البالغة لتركه ذكرى طيبة لدى جماهير النادي في ظهوره الأخير معه.

وسجل دوغلاس كوشتا هدف الفوز الحاسم لبايرن خلال ركلات الترجيح، ليفوز غوارديولا بخامس لقب محلي من أصل ستة ألقاب كانت متاحة خلال ثلاث سنوات قضاها مع النادي البافاري.

وقال غوارديولا لمحطة "أي آر دي" التلفزيونية الألمانية: "اتمنى مزيداً من النجاح لبايرن خلال الـ 10 أو الـ 20 عاماً القادمة، اشعر بسعادة بالغة لاختتام مسيرتي مع الفريق بهذه الطريقة".

وأكد بايرن بهذا الانتصار أنه الفريق الأقوى حالياً في كرة القدم الألمانية بعدما توج بالثنائية المحلية (الدوري والكأس) هذا الموسم للمرة الحادية عشرة في تاريخه، ليستعيد بعضاً من كبريائه عقب إخفاقه في التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا.

وكرر غوارديولا الإنجاز الذي حققه في موسمه الأول مع الفريق حينما توج بالثنائية عام 2014.

وأضاف المدير الفني الإسباني: "منذ اليوم الأول كان يجب علي الفوز، ثم الفوز.. ثم الفوز.. ساندني كثير من الأشخاص الرائعين. اشعر بالرضا لرحيلي بعد هذه المباراة".

في المقابل، بدت مشاعر ماتس هوميلز قائد دورتموند المنتقل إلى بايرن الموسم المقبل متباينة بعدما خاض لقاءه الأخير مع الفريق الأصفر قبل انضمامه لمنافسه اللدود.

وقال هوميلز، الذي اضطر لمغادرة الملعب في الدقيقة 78 بسبب الإصابة: "لعبنا وكافحنا بشكل جيد طوال المباراة، بالتأكيد هناك مرارة من أن تقترب في كل مرة وتفشل، قدمنا مباراة جيدة ونشعر بخيبة أمل. بالنسبة لي وقتي مع دورتموند لا ينسى وسأفتقد الجميع".

وسيتولى المدرب المحنك كارلو أنشيلوتي منصب المدير الفني لبايرن خلفاً لغوارديولا، وهي مهمة ستكون صعبة بكل تأكيد، حيث سيكون مطالباً بتحقيق ما عجز عنه سلفه الإسباني وهو الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا.

وكان الفشل في التتويج بلقب دوري الأبطال خلال ثلاثة مواسم في آليانز أرينا، تنتقص من المسيرة المثالية لغوارديولا.

وكتب المحلل الكروي الألماني رافاييل هونيجستين: "بالنسبة للجماهير، فإن الانتصارات والأداء الراقي لبايرن ميونخ تحت قيادة مدربهم الرائع لم تكن كافية".

وأضاف: "ما تريده الجماهير شيء لم يستطع وربما لن يستطيع غوارديولا تحقيقه، بعض المظاهر العاطفية، القدرة على التواصل، والاهتمام بالمشجعين في المدرجات".

غوارديولا الذي نضج وتطور في مدرسة يوهان كرويف وبرشلونة، غالباً ما كان يظهر بصورة البروفيسور المنعزل في بايرن ميونخ.

وأغدق توماس توشيل المدير الفني لدورتموند، الثناء على غوارديولا، مشيراً إلى أن بايرن سيستغرق بعض الوقت حتى يدرك بشكل كامل المجهود الذي قام به المدرب الإسباني.

وقال توشيل: "كان لجوسيب تأثير قوي جداً على النواحي الفنية لبايرن، ربما ستشعر الناس بالقيمة الحقيقية لما قام به عندما يرحل".

ولكن أنشيلوتي بدوره يمتلك مسيرة ساحرة في عالم التدريب، حيث فاز بالألقاب في إنجلترا وفرنسا وإيطاليا وتوج بثلاثة ألقاب في دوري أبطال أوروبا مقابل لقبين فقط لغوارديولا في البطولة الأوروبية.

ويبدو أن أنشيلوتي يحظى بدعم مجلس إدارة بايرن ميونيخ، حيث تم تلبية طلباته على الفور بالتعاقد مع ماتس هوميلز من دورتموند وريناتو سانشيز من بنفيكا مقابل عشرات الملايين من الدولارات.

التقارير التي تتحدث عن اقتراب ماريو غوتزه ومهدي بنعطية من الرحيل تظهر أن أنشيلوتي لا يخشى من اتخاذ القرارات القاسية في الاستغناء عن بعض اللاعبين الذين قد يكونون زيادة عن حاجة الفريق.

وفي الوقت الذي انتقل فيه غوارديولا لتدريب مانشستر سيتي صاحب المركز الرابع في الدوري الإنجليزي فإن أنشيلوتي سيتولى تدريب فريق يعد قطباً من أقطاب كرة القدم في العالم.

Copyright © Saudi Research and Publishing Co. All rights reserved.

اضف تعليق جديد

 avatar