كلوب يقود ليفربول خلال في اختبار ضمن الدوري الأوروبي

كلوب يقود ليفربول خلال في اختبار ضمن الدوري الأوروبي
4.00 6

نشر 22 تشرين الأول/أكتوبر 2015 - 15:37 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
يخوض دورتموند مباراة سهلة أمام كبالا الآذربيجاني
يخوض دورتموند مباراة سهلة أمام كبالا الآذربيجاني

سيتسنى لأنصار نادي ليفربول رؤية مدربهم الجديد يورغن كلوب عن كثب عندما يستضيف فريقهم روبين كازان الروسي في الجولة الثالثة من مسابقة الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ) اليوم الخميس.

وكان كلوب الذي تعاقد معه الفريق خلفا لبريندان رودجرز قبل 10 أيام، قاد فريقه في أول مباراة رسمية له خارج ملعبه أمام توتنهام وانتهت بالتعادل السلبي في غياب نخبة من أبرز لاعبيه أبرزهم ثلاثي خط الهجوم كريستيان بينتيكي ودانييل ستوريدج ووداني إينغز لإصابات مختلفة.

وأشاد قلب دفاع ليفربول السابق جيمي كاراغر بالمدرب الجديد وقال: “ما شاهدته أمام توتنهام أعجبني. قام لاعبو ليفربول بالضغط العالي في الملعب كما بذلوا جهوداً خارقة. فرض كلوب شخصيته على الفريق منذ اليوم الأول”.

وأضاف “في كل مرة كان لاعبو ليفربول يخسرون الكرة كانوا يقومون بجهود كبيرة لاستردادها. إنه فريق منظم في جميع خطوطه”.

وتخلى كلوب عن الخطة التي كان يعتمدها رودجرز بثلاثة مدافعين ولعب بطريقة 4-3-2-1 مع الاعتماد على المهاجم البلجيكي الشاب ديفوك أوريغي وحيداً في خط المقدمة.

وقال كلوب: “رأيت أشياء مفيدة خلال المباراة ضد توتنهام. نملك لاعبين جيدين ونحتاج إلى بعض الوقت لكي يتأقلموا مع أفكار المدرب الجديد”.

وانتهت مباراتا ليفربول في الجولتين الماضيتين بالتعادل مع سيون السويسري وبوردو الفرنسي وهو يسعى لحصد النقاط الثلاث في مباراة يخوضها وهو مرشح للفوز.

ويتطلع لاعب روبين كازان دينيار بيلياليتينوف إلى هذه المباراة بشكل خاص وذلك بعد أن لعب في صفوف إيفرتون جار ليفربول في المدينة الشمالية وقال في هذا الصدد “سيكون الأمر رائعا بالنسبة إلي أن أخوض المباراة على ملعب أنفيلد. ندرك تماما بأن يوروبا ليغ ليست المسابقة المفضلة للأندية الإنكليزية لكننا نواجه مباراة صعبة للغاية”.

لقاء الذكريات

ويلتقي أندرلخت البلجيكي وتوتنهام في لقاء الذكريات في إعادة لنهائي كأس الاتحاد الأوروبي الذي جمع بينهما على ملعب كونستان فان دن ستوك عام 1984 وانتهى بفوز توتنهام 4-3 بركلات الترجيح بعد أن تبادلا التعادل ذهابا وإيابا 1-1. بالإضافة إلى ذلك، فإن النادي الواقع في شمال لندن يضم ستة لاعبين من منتخب بلجيكا وسيغيب عنه أحدهم وهو ناصر الشاذلي لإصابة في أربطة الركبة ستبعده عن الملاعب حوالي ستة أسابيع.

ويدرك توتنهام بأن عودته من بلجيكا بنتيجة إيجابية ستضعه في موقف أكثر من جيد خصوصا أنه يخوض مباراتيه المقبلتين على ملعبه.

من ناحية أخرى وبعدما فرض نفسه كأحد الاكتشافات والمفاجآت في الموسم الماضي باحتلاله المركز الخامس في الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليغا) وتأهله للمغامرة الأوروبية الأولى في تاريخه، تراجع مستوى فريق أوغسبورغ بشكل حاد في الموسم الحالي ليقبع في قاع البوندسليغا وكذلك في قاع مجموعته بمسابقة الدوري الأوروبي.

ولهذا، سيكون هدف أوجسبورغ هو ضرورة تحقيق الفوز في مباراته المقررة اليوم أمام مضيفه ألكمار الهولندي لإنعاش آماله في التأهل للدور التالي بالبطولة الأوروبية قبل بدء محاولاته لتعديل وضعه في البوندسليغا.

وبعد خمسة شهور فقط من النجاح الهائل الذي حققه أوغسبورغ في الموسم الماضي، يواجه الفريق حقيقة مرة وصعبة على المستويين المحلي والأوروبي حيث يقتصر رصيده من المباريات التسع التي خاضها حتى الآن في البوندسليغا على خمس نقاط فيما لم يحرز أي نقطة في مجموعته بالدوري الأوروبي وذلك بخسارته 1–3 في كل من مباراتيه السابقتين أمام أتلتيك بلباو الإسباني وبارتيزان بلغراد الصربي.

والآن، يواجه أوغسبورغ أربعة أيام حاسمة في مسيرته حيث يحل ضيفا على آلكمار اليوم الخميس في الجولة الثالثة من مباريات المجموعة الثانية عشرة بالدوري الأوروبي ثم يحل ضيفا يوم الأحد المقبل على بوروسيا دورتموند في المرحلة العاشرة من البوندسليغا. وقال بول فيرهايخ قائد الفريق “نفتقد الثقة. علينا تحقيق شيء في مباراتنا اليوم”.

وقال ماركوس فاينزيرل المدير الفني لأوجسبورغ “علينا أن نتذوق النجاح مجدداً. أفضل أن يحدث هذا في لقاء دورتموند ولكنني أفضله أمام ألكمار أيضا.. ما زالت الأولوية للبوندسليغا” ولكن أوجسبورغ أيضا لا يرغب في أن يكون الدمية أو “حصالة المجموعة” في مشاركته الأولى بالبطولات الأوروبية.

ويحتل ألكمار المركز الثالث في المجموعة برصيد ثلاث نقاط وبفارق الأهداف فقط خلف بلباو فيما يتصدر بارتيزان المجموعة برصيد ست نقاط. وقال ياغو هيريرين حارس مرمى بلباو “نريد إنهاء هذا الدور في صدارة المجموعة. ولهذا، يتعين علينا الفوز في مباراة اليوم”.

سجل دون هزائم

ويسعى بوروسيا دورتموند إلى الاحتفاظ بسجله خاليا من الهزائم على الصعيد القاري هذا الموسم عندما يحل ضيفاً على كبالا الآذربيجاني المتواضع.

ويبدو فريقا دورتموند وشالكه الألمانيان بحال أفضل من أوغسبورغ في مسيرتهما الحالية بالدوري الأوروبي حيث يتصدر دورتموند المجموعة الثالثة برصيد أربع نقاط قبل مباراته المرتقبة اليوم.

ويلتقي باوك سالونيكي اليوناني (نقطتان) مع كراسنودار الروسي (ثلاث نقاط) في المباراة الأخرى بالمجموعة. كما يتصدر شالكه المجموعة الحادية عشرة برصيد ست نقاط قبل مباراته اليوم مع سبارتا براغ التشيكي صاحب المركز الثاني برصيد أربع نقاط فيما يلتقي أبويل نيقوسيا القبرصي (بلا رصيد) مع أستيراس تريبوليس اليوناني (نقطة واحدة) في المباراة الأخرى بالمجموعة.

ويأمل نابولي الإيطالي في الحفاظ على انطلاقته القوية محليا وأوروبيا هذا الموسم حيث يحل ضيفا على ميديتيلاند الدنماركي ضمن منافسات المجموعة الرابعة علما بأنهما يقتسمان الصدارة حاليا برصيد ست نقاط فيما يلتقي ليجيا وارسو البولندي وبروج البلجيكي في المباراة الأخرى بالمجموعة علما بأنهما يقبعان في قاع المجموعة بلا رصيد من النقاط.

ورغم حرص نابولي على تحقيق الفوز الثالث على التوالي، قال ماوريسو ساري المدير الفني للفريق “أتمنى أن أجري ثلاثة أو أربعة تغييرات في تشكيلة الفريق دون التأثير على المستوى”، في إشارة إلى أنه سيمنح قسطا من الراحة لبعض اللاعبين.

وتبرز مباراة فنربغشه التركي وأياكس أمستردام الهولندي في إسطنبول وكلاهما خسر الملحق المؤهل إلى دوري الأبطال هذا الموسـم ولم يحقق الفـوز حتى الآن في جولتين. ويقود فنربغشه الهداف الهولندي روبين فان بيرسي والجناح البرتغالي لويس ناني القادمان هذا الموسم من مانشستر يونايتد وسبورتينغ لشبونة.

وتحظى مباريات الجولتين الثالثة والرابعة في دور المجموعات باهتمام كبير دائما نظرا للتماثل في طرفي كل مواجهة فيما يشبه مواجهات الأدوار الفاصلة التي تقام من ذهاب وإياب حيث يلتقي طرفا كل مباراة في الجولة الثالثة على الملعب المقابل في الجولة الرابعة.

Alarab Online. © 2015 All rights reserved.

اضف تعليق جديد

 avatar