ليبرون جيمس: ترامب يستغل احتجاجات الرياضيين لتحقيق أغراض سياسية

منشور 31 تمّوز / يوليو 2018 - 05:17
ليبرون جيمس
ليبرون جيمس

اتهم نجم كرة السلة ليبرون جيمس الرئيس الأميركي دونالد ترامب باستغلال احتجاجات الرياضيين خلال مراسم احتجاجات الرياضيين، لتحقيق أغراض سياسية لديه.

وقال جيمس في تصريحات لشبكة "سي إن إن" أمس الاثنين: "لاحظت في الأشهر القليلة الماضية، وكأنه يستخدم الرياضة بشكل ما في تفريقنا، وهذا شيء لا يمكن أن أنجرف نحوه".

جاء ذلك في حديث جيمس، الذي اعتلى منصة تتويج دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين ثلاث مرات، بشأن لاعب الدوري الوطني لكرة القدم الأمريكية السابق، كولين كابيرنيك، الذي كان قد اتكأ على إحدى ركبتيه في إشارة احتجاجية خلال عزف النشيد الوطني قبل مباراة، ولاعب كرة السلة ستيفن كاري، الذي رفض زيارة إلى البيت الأبيض.

وقال جيمس، الذي تدعم مؤسسته الأطفال المعرضين للخطر في مسقط رأسه بمدينة أكرون بولاية أوهايو: "لا يمكن أن أجلس وأظل صامتاً".

وقبل عامين، كان كابيرنيك قد بدأ أسلوباً احتجاجياً من خلال دوري كرة القدم الأميركية، وانتقل بعدها إلى رياضات أخرى، وذلك بالارتكاز على إحدى الركبتين خلال عزف النشيد الوطني، سعياً لتسليط الضوء على التمييز والعنصرية وعنف الشرطة.

وكان ترامب قد كرر مطالباته بإقصاء اللاعبين الرافضين للوقوف خلال عزف النشيد الوطني من فرقهم، وقد فرضت رابطة الدوري الوطني لكرة القدم "إن إف إل" في وقت سابق من العام الجاري، سياسة جديدة تحظر على اللاعبين الاتكاء على ركبهم خلال ترديد النشيد الوطني.


© Copyright Al-Ahram Publishing House

مواضيع ممكن أن تعجبك