مارادونا لميسي: المجد بانتظارك في كأس العالم 2018

منشور 28 حزيران / يونيو 2016 - 01:53
صورة أرشيفية لمارادونا وميسي
صورة أرشيفية لمارادونا وميسي

أثار اعتزال النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي اللعب الدولي بعد خسارته نهائي كوبا أميركا أمام تشيلي ردود فعل واسعة في الوسط الرياضي، جاء أبرزها من مواطنه الأسطورة دييغو مارادونا الذي طالبه بالعدول عن قراره، لقيادة "التانغو" في بطولة كأس العالم 2018، متوقعاً نجاحه في الفوز بها.

وأهدر ميسي ركلة ترجيحية في المباراة النهائية، لتخسر الأرجنتين النهائي الثالث لها على التوالي في البطولات الكبرى، وبنفس الطريقة التي خسرت بها نهائي كوبا أميركا 2015 وأمام نفس الخصم، ليظهر ميسي عقب المباراة وهو يبكي، قبل أن يفجر المفاجأة ويعلن انتهاء علاقته بالمنتخب.

وصرح ميسي حينها قائلاً: "المنتخب انتهى بالنسبة لي، إنه النهائي الرابع الذي أخسره والثالث على التوالي. بذلت قصارى جهدي، ويؤلمني ألا أصبح بطلاً في 4 نهائيات. إنها لحظة صعبة جداً لي وللفريق ورغم أنه من الصعب النطق بهذه العبارة لكني وصلت إلى النهاية مع المنتخب الأرجنتيني".

اعتزال ميسي دفع مارادونا، للتدخل حيث قال لصحيفة "لا ناسيون" المحلية: "على ميسي البقاء مع المنتخب الوطني، لأن أفضل أيامه لا تزال أمامه. بمستواه الحالي سيذهب إلى روسيا وسيتوج بطلاً لكأس العالم.

"عليه الاعتماد أكثر على الذين يساعدونه على تقدم الفريق إلى الأمام لا الذين يدعونه للابتعاد. من يقول له عليك بالاعتزال لا يرى الحال الكارثي الذي أصبحت عليه كرة القدم الأرجنتينية".


Copyright © 2019 Goal.com All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك