محرز يواصل تحسين أرقامه في دوري أبطال أوروبا

منشور 24 تشرين الأوّل / أكتوبر 2019 - 05:20
رياض محرز
رياض محرز

أصبحت مسابقة دوري أبطال أوروبا المنافسة المحببة لدى النجم رياض محرز، مهاجم مانشستر سيتي، إذ يأبى أن يشارك في مبارياتها دون أن يضع بصمته، مثلما فعل في المباريات الثلاث التي شارك فيها حتى الآن في الموسم الحالي، ليثبت تطوره في هذه البطولة، ويواصل تحسين أرقامه فيها.

وأسهم النجم الجزائري في الفوز الكبير بنتيجة 5-1 الذي حققه سيتي الثلاثاء على ضيفه أتالانتا، حين صنع الهدف الخامس لزميله رحيم ستيرلينغ بتمريرة متقنة، ليكمل الدولي الإنجليزي ثلاثيته في المباراة، كذلك كانت له تمريرة مفتاحية مهدت للهدف الرابع، حين مرر الكرة بإتقان إلى كيفين دي بروينه الذي أوصل الكرة بدوره لزميله فيل فودين ومنه لستيرلينغ الذي أودعها الشباك ببراعة.

واشترك محرز في 4 أهداف سجلها سيتي في النسخة الحالية من دوري الأبطال، موزعة على المباريات الثلاث التي خاضها لحد الآن، رافعاً رصيده من التمريرات الحاسمة إلى ثلاثة، إضافة إلى هدف واحد سجله في الجولة الأولى في مرمى شاختار دونيتسك.

ويقترب النجم الجزائري من تحقيق أفضل أرقام وإحصائيات له في دوري أبطال أوروبا خلال موسم واحد، من حيث تسجيل الأهداف وصناعتها، وكذلك من ناحية الوقت الذي خاضه خلال المباريات.

وشارك محرز في النسخة الحالية في 270 دقيقة خلال 3 مباريات، سجل خلالها هدفاً وصنع 3، بينما خاض الموسم الماضي 388 دقيقة فقط في 6 مباريات من أصل 10 لعبها سيتي في المسابقة.

وتمكن أيضاً من تسجيل هدف واحد وصناعة 4 أهداف، وفي موسم 2016-2017، موعد أول مشاركة له في دوري الأبطال مع فريقه السابق ليستر سيتي لعب محرز 777 دقيقة في 9 مباريات من أصل 10 لعبها فريقه، وسجل وقتها 4 أهداف وصنع اثنين آخرين.

ووصل مجموع الأهداف التي اشترك فيها بالمسابقة الأوروبية 15 هدفاً بواقع 6 أهداف و9 تمريرات حاسمة، وبمجموع دقائق لعب، بلغ 1435 دقيقة في 18 مباراة شارك فيها.

ويمكن لمحرز تحسين أرقامه وإحصاءاته ورفع حصيلته التهديفية خلال ما بقي من مشوار فريقه في دوري الأبطال، بعدما ضمن "منطقياً" تأهله إلى الدور التالي، إذ يتصدر مجوعته برصيد 9 نقاط، خاصة أن المدير الفني بيب غوارديولا أضحى يفضل الاعتماد عليه في هذه البطولة.


جميع حقوق النشر محفوظة 2019

مواضيع ممكن أن تعجبك