فضيحة ملعب الرباط في مونديال الأندية تطيح بمسؤولين كبار

فضيحة ملعب الرباط في مونديال الأندية تطيح بمسؤولين كبار
4.00 6

نشر 17 كانون الأول/ديسمبر 2014 - 17:21 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
الأمطار تغطي أرضية ملعب الرباط
الأمطار تغطي أرضية ملعب الرباط

أطاحت فضيحة ملعب مولاي الأمير عبد الله بالعاصمة الرباط، أو ما بات يعرف بالملعب الغارق، برؤوس عدد من المسؤولين، الذين جرى إيقافهم وإخضاعهم لتحقيقات مفصلة أقرتها وزارة الشباب والرياضة برئاسة وزيرها، محمد أوزين.

حيث تم ايقاف كريم العكاري، سكرتير الوزارة، ومصطفى أزروال، مدير الرياضات بالوزارة، وسعيد إيزكا، مدير ستاد مولاي عبد الله، بعد تحميلهم جانباً كبيرا من مسؤولية التقصير التي همت إصلاحات الملعب الذي رصد له مبلغ مالي كبير فاق 24 مليون دولار قصد ضمان جاهزيته لمسابقة كأس العالم للأندية.

وبخلاف التحقيقات التي فتحتها وزارة الرياضة، سارعت وزارتا الداخلية والمالية بالمغرب لفتح تحقيقات موازية هدفها كشف النقاب عن كثير من التفاصيل المحيطة بإساءة تدبير ملف إصلاحات الملعب.

وتعالت أصوات الانتقادات وشجب ما حدث بمسابقة مونديال الأندية، والصورة السيئة التي لم تعكس القدرات التنظيمية الرائعة للمغرب الذي يمثل بالوقت الحالي ثاني قوة من حيث اللوجيستيك والمنشآت الرياضية المتميزة بالقارة الإفريقية، بعد دولة جنوب إفريقيا.

وطالب حقوقيون ومواطنون عبر مختلف مواقع التواصل الاجتماعي بإخضاع المتسببين بهذه المهزلة التي أساءت لصورة المغرب المراهن على تقديم ترشيحه لاحتضان مونديال 2026 للمحاكمة والمساءلة.

وفي الوقت الذي تتبادل فيه أطراف الاتهامات بخصوص المسؤول عما حدث خلال مباراة كروز آزول المكسيكي وويسترن سيدني الاسترالي ليلة السبت المنصرم، بين وزارة الرياضة والفيفا والشركة التي تولت صفقة صيانة الملعب، ينتظر أن يعصف هذا الملف بعدة رؤوس أخرى في انتظار مفاجآت التحقيقات المتواصلة.

من جهة أخرى تقدم سان لورينزو، بطل أميركا الجنوبية، بشكوى للاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) بسبب تغيير في جدول المباريات قد يتسبب في سوء أرضية الملعب الذي يستضيف مباراته بقبل نهائي كأس العالم للأندية.

وقرر الفيفا نقل مباريات البطولة إلى مراكش بسبب هبوط الأمطار بغزارة في الرباط وتأثر أرضية الملعب هناك بشكل سلبي. ولعب ريال مدريد مع كروز آزول في نصف النهائي في مراكش أمس الثلاثاء وقبل يوم واحد من مباراة سان لورينزو أمام أوكلاند.

وكتب ماتياس لامينس، رئيس سان لورينزو على حسابه الشخصي بموقع تويتر للتواصل الاجتماعي: "سنتقدم بشكوى رسمية للفيفا بسبب التغيير في جدول مباريات كأس العالم للأندية".

وأضاف: "ستكون أرضية الملعب سيئة جداً بعد خوض 3 مباريات في 24 ساعة وهذا سيؤذي سان لورينزو".

وأجرى الفيفا هذا التغيير في مكان البطولة يوم الأحد بعدما منعت الأمطار الغزيرة اللاعبين من التحرك بسلاسة خلال مواجهة كروز أزول أمام ويسترن سيدني واندررز في الرباط.

ومن المقرر وفقاً للجدول الجديد إقامة مباراة تحديد صاحب المركز الخامس في مراكش أيضاً اليوم الأربعاء.

© جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن القطرية 2014

اضف تعليق جديد

 avatar