منتخب الإمارات يتدرب على كيفية إسقاط تايلاند

منشور 14 تشرين الأوّل / أكتوبر 2019 - 03:00
جانب من تدريبات منتخب الإمارات
جانب من تدريبات منتخب الإمارات

أجرى منتخب الإمارات تدريبه الأخير اليوم على ملعب تاماسات في العاصمة التايلاندية بانكوك، الذي يستضيف مباراة الغد بين الأبيض و"أفيال الحرب"، ضمن الجولة الرابعة للتصفيات الحاسمة المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023.

وتعتبر المواجهة صعبة، نظراً لقوة المنتخب التايلاندي المتطور، والذي يضم بين صفوفه 3 من اللاعبين المحترفين، وتأتي صعوبة اللقاء لمنافسة الفريقين على صدارة المجموعة السابعة.

ووضع الجهاز الفني لمنتخب الإمارات بقيادة بيرت فان مارفيك، خلال مران اليوم، اللمسات الأخيرة على خطة وتشكيلة المباراة، وذلك على ضوء متابعته ودراسته لأسلوب لعب وطريقة المنتخب التايلاندي، إذ يسعى مارفيك لفرض أسلوب لعب "الأبيض" على الفريق المنافس، ومواجهة سلاح الهجمات السريعة، التي من المتوقع أن يعتمد عليها منتخب تايلاند.

وحرص مارفيك على التأكيد بضرورة الضغط على لاعبي المنافس منذ الدقيقة الأولى، حتى لا يتسنى لهم الدخول في أجواء المباراة ومحاولة فرض السيطرة على مجريات اللعب، مع الأخذ في الاعتبار ضرورة الحذر الدفاعي من سرعة لاعبي المنتخب التايلاندي، واعتمادهم على الأطراف في بناء الهجمات، لذلك جاءت تعليمات الجهاز الفني للاعبي الدفاع بعدم التقدم إلا في الضرورة مع السرعة في الارتداد، حتى لا يتم ترك أية مساحات للفريق التايلاندي يمكن استغلالها في تهديد مرمى خالد عيسى.

وكان المنتخب الإماراتي قد واصل تدريباته وسط معنويات عالية وتركيز شديد من جانب اللاعبين، في ظل الأهمية القصوى للمباراة، وضرورة حصد نقاطها الثلاث، من أجل الوصول للنقطة التاسعة ومواصلة التربع على صدارة المجموعة السابعة.

وخاض الأبيض حصته التدريبية الثالثة، منذ وصوله العاصمة التايلاندية بانكوك، وأقيم المران على ملعب إيرينا بحضور جميع اللاعبين، باستثناء بعض اللاعبين الذين يخضعون لتدريبات علاجية مثل وليد عباس وعلي سالمين.

وشهد معسكر المنتخب محاضرات مكثفة للاعبين من جانب الجهاز الفني، للتعرف على نقاط قوة وضعف المنافس، وذلك من مشاهدة مباراتي تايلاند الأخيرتين مع إندونيسيا وفيتنام، إذ من المنتظر أن يمنح فان مارفيك فرصة اللعب لنفس العناصر التي خاضت لقاءي ماليزيا وإندونيسيا، مع تكليفات محددة من أجل تنفيذها خلال اللقاء.

ومن المتوقع أن يدفع المدرب بنفس التشكيلة التي خاض بها اللقاءين السابقين، وإن كانت مشاركة وليد عباس الذي يعاني من الإصابة بتمدد في العضلة، ستتحدد بعد التمرينات الأخيرة.

وتشهد تدريبات المنتخب الخليجي خلال اليومين الماضيين، تركيزاً من جانب الجهاز الفني على الجانب الخططي، خلال التقسيمة اليومية التي يجريها مارفيك بين جميع اللاعبين، إضافة إلى إيصال اللاعبين لأقصى درجات التفاهم والانسجام.

وتسود أروقة المنتخب الإماراتي أجواء من التفاؤل والروح المعنوية العالية، في ظل الرغبة الواضحة من اللاعبين على مواصلة الفوز والوصول إلى النقطة التاسعة، من أجل مواصلة اعتلاء الصدارة.

ويختتم منتخب الإمارات تدريباته في الساعة السابعة من مساء اليوم على ملعب المباراة، يضع من خلاله الجهاز الفني اللمسات النهائية على خطة المباراة ويستقر على التشكيلة الأساسية للقاء، فيما يخوض منتخب تايلاند تدريبه الأخير على نفس الملعب في الساعة الثامنة مساء، عقب مران الأبيض.


Copyrights © 2019 Abu Dhabi Media Company, All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك