ميدو ينتقد صلاح بعد إصابته بفيروس كورونا

منشور 17 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2020 - 02:06
صلاح وميدو
صلاح وميدو

شن أحمد حسام "ميدو" هجوماً لاذعاً على محمد صلاح بعد إصابته بفيروس كورونا الجديد، متهماً إياه بالإهمال لحضور حفل زفاف شقيقه قبل مباراة منتخب مصر مع نظيره التوغولي بأيام قليلة.

وأعلن الاتحاد المصري لكرة القدم مساء الجمعة الماضي إصابة نجم ليفربول بفيروس كورونا وغيابه عن مباراتي المنتخب المصري أمام توغو في تصفيات كأس أمم إفريقيا 2021، والتي انتهت الأولى منهما بانتصار الفراعنة بهدف نظيف.

ولم يوجه أي مسؤول في وزارة الرياضة المصرية أو اتحاد كرة القدم أو المنتخب المصري أي لوم أو عتاب لصلاح لحضوره حفل زفاف شقيقه في ظل أزمة كورونا، وهو ما انتقده ميدو بشدة واصفاً جميع أولئك المسؤولين بالجبناء.

إذ قال خلال برنامجه "أوضة اللبس مع ميدو": "أعلم أني قد أتعرض لهجوم كبير بعد حديثي القادم، لكن لا بد من الحديث. محمد صلاح أخطأ كثيراً بحضوره حفل زفاف شقيقه قبل مباراة المنتخب المصري بأيام قليلة، لقد تعامل بإهمال كبير مع الإجراءات المتبعة للوقاية من فيروس كورونا والنتيجة أنه أصيب له".

"إهمال محمد صلاح تسبب في أن يفقد المنتخب المصري لاعباً مهماً في مباراة ووقت مهم جداً، كما أنه غامر بصحة زملائه اللاعبين، كان لابد ألا يتواجد في حفل زفاف شقيقه خاصة في ذلك التوقيت، حفل الزفاف ضم أكثر من 800 شخص وقد أقبل نصفهم على احتضان وتقبيل صلاح".

تابع "النقطة الأخرى هنا هي صمت جميع المسؤولين عن إهمال اللاعب، وهو ما يؤكد حقيقة أن اللاعب مازال أكبر من المنتخب وهذا أمر سيؤدي إلى فشل كبير، أنا حين أخطأت في كأس الأمم الأفريقية 2006 عوقبت بالغياب عن النهائي والاستبعاد من المنتخب لستة أشهر، ولو لعبت النهائي لخسرنا، كنت صغيراً وأظن أني أكبر من الفريق لكني أؤكد الآن أن لا أحد أكبر من الفريق ولو ظن أحد ما هذا ستغرق السفينة بالجميع".

"المسؤولون في مصر لم يُوجهوا أي كلمة لوم أو عتاب لمحمد صلاح وما تسبب به إهماله من ضرر للمنتخب المصري، وأحدد بالأسماء كلًا من وزير الرياضة أشرف صبحي ورئيس اللجنة الخماسية عمرو الجنايني والمدير الفني للمنتخب حسام البدري ومدير المنتخب محمد بركات، الجميع جبناء وخافوا من ألتراس محمد صلاح وغضب الجماهير المحبة لنجم ليفربول، لكني هنا أتحدث دون حسابات أو خوف من أحد وليُقال علي ما يُقال".

وأتم أحد أبرز المحترفين في تاريخ كرة القدم المصرية: "لا أحد يستطيع القول أن صلاح لم يُخطئ بذهابه لحفل زفاف شقيقه في ذلك التوقيت الصعب وفي ظل أزمة كورونا، جميع الصحف الإنجليزية تتحدث علينا بالسلب، كان يجب معاتبة صلاح ولومه على ما فعله لكن الجميع يشعر بالخوف ولا يستطيع الحديث مع صلاح لأن الاعتقاد أنه أكبر من المنتخب، وهذا بداية الفشل الكبير للجميع".

يشار إلى أن الاتحاد المصري لكرة القدم أعلن مساء أمس إصابة محمد النني بفيروس كورونا وغيابه عن مباراة توجو الثانية والتي ستقام مساء اليوم.


Copyright © 2021 Goal.com All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك