ميلان يهزم يوفنتوس في مباراة مجنونة

منشور 07 تمّوز / يوليو 2020 - 09:50
فوز مهم لميلان على يوفنتوس
فوز مهم لميلان على يوفنتوس

حقق ميلان انتصاراً غالياً على غريمه وضيفه يوفنتوس بأربعة هداف لاثنين، في المباراة التي أقيمت على ملعب سان سيرو ضمن المرحلة 31 من الدوري الإيطالي.

ويبدو ميلان في أفضل حالاته مع المدرب ستيفانو بيولي رغم أنباء التعاقد مع رالف رانغنيك لقيادته الموسم القادم، إذ تغلب الفريق المرحلة الماضية على الوصيف لاتسيو بثلاثية نظيفة وأهدى بذلك يوفي الصدارة بفارق 7 نقاط.

وكان بمقدور تشيكلة المدرب ماوريتسيو ساري توسيع هذا الفارق ليصبح 10 نقاط بعد سقوط لاتسيو مبكراً الثلاثاء بالهزيمة من ليتشي بهدفين لهدف، إلا أن زملاء زلاتان إبراهيموفيتش قدموا مباراة كبيرة وأوقفوا سلسلة انتصارات يوفي الأخيرة.

وبعد شوط أول ممل إلى حد كبير، أتى الشوط الثاني بإثارة منقطعة النظير بدأها أدريان رابيو بهدف من تسديدة رائعة في الدقيقة 47، قبل أن يعزز كريستيانو رونالدو من تقدم الضيوف بهدف ثانٍ إثر خطأ دفاعي فادح في الدقيقة 53.

لكن نقطة فيصلية في سير الأحداث أتت في الدقيقة 60، عندما حوّلت تقنية الفيديو قراراً من حكم المباراة ببطاقة صفراء على آنتي ريبيتش إلى ركلة جزاء للروسونيري إثر اتضاح ارتطام الكرة بيد ليوناردو بونوتشي.

وأحرز إبراهيموفيتش هدف تقليص الفارق بتحويل ركلة الجزاء إلى شباك فويتشيك تشيزني.

بعدها بدقائق معدودة وضع فرانك كيسي من مهارة فردية استثنائية هدف التعديل لأصحاب الأرض.

وبعد دقيقة واحدة من هدف كيسي، خرج زلاتان من الملعب لصالح جياكومو بونافينتورا، بينما تحول رافاييل لياو إلى مركز المهاجم الصريح وأحرز الهدف الثالث في الدقيقة 66، معلناً عن تقدم مستحق لميلان وتدهور غير اعتيادي ليوفنتوس.

في الدقيقة 79 قام جيانلويجي دوناروما بتصدٍ صعب لرأسية دانييلي روغاني، ليُنهي بعدها ريبيتش على أية آمال لفريق السيدة العجوز في العودة بالمباراة بهدف رابع مميز من قذيفة من داخل منطقة الجزاء بعد تمريرة خاطئة من أليكس ساندرو.

رفع هذا الفوز رصيد ميلان إلى 49 نقطة ليصل مؤقتاً إلى المركز الخامس ولحين خوض روما ونابولي مباراتهما هذه المرحلة، بينما تجمد رصيد يوفنتوس عند 75 نقطة ليظل محافظاً على فارق النقاط السبع مع لاتسيو الثاني.


Copyright © 2020 Goal.com All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك