ولاية بافاريا تبدي مخاوف إزاء كأس السوبر الأوروبي بسبب كورونا

منشور 21 أيلول / سبتمبر 2020 - 01:16
ماركوس زودر
ماركوس زودر

قال ماركوس زودر، رئيس وزراء ولاية بافاريا، أنه يدرس فرض قواعد حجر صحي أكثر صرامة وذلك بسبب مباراة نهائي كأس السوبر الأوروبي بين بايرن ميونيخ حامل لقب دوري أبطال أوروبا وإشبيلية حامل لقب الدوري الأوروبي.

وأضاف زودر في تصريحات لإذاعة «بي 5»، اليوم الاثنين، أن على الجميع أن يفكر بحرص قبل حضور المباراة قائلاً: «حينما أفكر في المباراة أشعر بآلام في المعدة».

وستقام المباراة في العاصمة المجرية بودابست، وهي مدينة تعتبرها الهيئات الصحية الألمانية منطقة خطر للإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وفي الوقت الحالي لا يتعين على أي شخص كان في الخارج بمنطقة خطرة لمدة أقل من 48 ساعة، أن يكون في الحجر الصحي لمدة أسبوعين في المنزل.

وأبدى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) التزامه بإقامة المباراة على ملعب بوشكاش آرينا يوم الخميس المقبل بحضور الجماهير، حيث سمح لكلا الناديين ببيع 3000 تذكرة في المباراة التي ستشهد تواجد جماهير بنسبة 30% من سعة الملعب البالغة 67 ألف متفرج.

ومن المتوقع أن يسافر ما يقارب من 2100 مشجعاً لفريق بايرن ميونيخ إلى العاصمة المجرية بودابست لدعم فريقهم في المباراة.

وبسبب تزايد أعداد حالات الإصابة بفيروس كورونا في ميونخ، لم يسمح للجماهير بالتواجد في أول مباراة لفريق بايرن ميونخ في الدوري الألماني أمام شالكه التي انتهت بفوز بايرن 8-0، وأقيمت في ملعب آليانز آرينا الجمعة الماضي، بعدما كان قد تم السماح سابقاً لـ 7500 متفرج بالحضور.

وأشاد ينس سبان وزير الصحة الألماني بالقرار، كما لم يستبعد اتخاذ خطوات مشابهة قصيرة المدى في المستقبل.

وقال سبان في تصريحات لصحيفة «راينيشه بوست»، اليوم الاثنين: «ما فعلته مدينة ميونيخ هو الصواب.

«بقدر ما سيكون الأمر صعباً على الجماهير وأجواء كرة القدم، إذا تزايدت أعداد الإصابات في الإقليم فلا يجب السماح للجماهير بدخول الملاعب».


© Copyright Al-Masry Al-Youm. All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك