إيقاف نجل وزير الاستخبارات الإيراني السابق بتهمة قتل شرطي طهران

منشور 25 نيسان / أبريل 2001 - 02:00

قالت تقارير صحفية اليوم ان نجل وزير الاستخبارات الإيراني السابق على فلاحيان أوقف في طهران بتهمة قتل شرطي.‏ ‏  

وتتهم الشرطة محسن فلاحيان -24 عاما- باطلاق النار في أحد شوارع طهران على رجلي شرطة باللباس المدني توفى أحدهما ويدعى خسرو ميربيك - 22 عاما -متأثرا ‏ ‏بجراحه في وقت لاحق في المستشفى.‏ ‏  

وقد تم اعتقال محسن فلاحيان الذي لاذ بالهرب فور إطلاقه النار في 22 من الشهر الجاري وذلك بعيد ارتكابه جريمته.‏ ‏ ومثل فلاحيان أمام المحكمة امس حيث أدلى بوقائع إطلاق النار في حين لم يحضر أي ‏من ذوى الشرطي المقتول.‏ ‏ 

وكان على فلاحيان قد أعلن خوضه انتخابات الرئاسة التي ستجرى في الثامن من ‏ ‏حزيران/يونيو المقبل وهو ينتمي للتيار المحافظ ويعارض إصلاحات الرئيس محمد خاتمي.‏  

وكان فلاحيان (51 عاما) رئيسا لجهاز المخابرات واحد اعضاء الحكومة بين عامي 1989 و1997 في عهد الرئيس السابق علي اكبر هاشمي رفسنجاني. 

وولد في نجف اباد بالقرب من اصفهان وهو عضو في مجلس الخبراء المكلف تعيين او اقالة المرشد الاعلى للنظام. 

ودرس في حوزة "حقاني" الفقهية في مدينة قم المقدسة (التي تبعد 125 كيلومترا جنوب طهران) وشغل في الثمانينات منصب المدعي العام في المحكمة الدينية المكلفة محاكمة رجال الدين الشيعة. 

وذكر اسمه في اطار محاكمة اغتيالات المثقفين والمعارضين في نهاية عام 1998 في طهران—(البوابة)—(مصادر متعددة) 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك