اصابة طفل في رفح.. وشارون لقاده جيشة: الفلسطينيون ارهابيون اضربوهم بلا رحمة

منشور 04 أيّار / مايو 2001 - 02:00

أصيب مساء اليوم الطفل محمود حسن النجار "5 أعوام" بجروح في رأسه، جراء أطلاق النار عليه من قبل الجنود الاحتلال بالقرب من مستوطنة "ميراغ" في رفح، فيما طلب شارون من قاده جيش الاحتلال بضرب الفلسطينيين دون رحمة. 

من جهةً أخرى، أطلقت القوات الاسرائيلية نيران أسلحتها الرشاشة باتجاه المناطق السكنية بالقرب من بوابة صلاح الدين في رفح، كما قامت دبابتين وجرافة من جيش الاحتلال بتدمير مساحات من الأراضي بالقرب من الحدود الفلسطينية المصرية. 

ياتي ذلك بعد ان قال رئيس الوزراء الاسرائيلي ارييل شارون انه لم يعد يثق بما يقوله الفلسطينيون الذين وصفهم بأنهم "كلهم ارهابيون"، داعياً قوات الاحتلال الى ضربهم بلا رحمة. وأضاف شارون، حسبما تسرب من معلومات عن الاجتماع الوزاري الامني الذي عقد في مستوطنة عوفرة تعاطفا مع مقتل احد سكانها ، موجها كلامه لقاده جيش الاحتلال "لم اعد اثق بأي كلمة يقولها الفلسطينيون. وحسب رأيي فان كل الاجهزة الفلسطينية الامنية من مخابرات وشرطة وأمن وقائي وغيرها تعمل مباشرة في الارهاب. كذلك التنظيمات المختلفة مثل فتح وحماس والجهاد الاسلامي والجبهة الشعبية كلهم ارهابيون وسنتعامل معهم من دون تمييز وهم جميعا اهداف لنا واضربوهم بلا رحمة ولا تنشغلوا بالتصريحات السياسية بل انشغلوا فقط في مهمة واحدة وهي تصفية الارهاب". 

وقالت صحيفة الشرق الأوسط الصادرة في العاصمة البريطانية نقلا عن صحف عبرية "معاريف" ان شارون وبخ قائد القوات الاسرائيلية في الضفة الغربية، الجنرال جنز، الذي قال ان الجيش يواجه مشاكل في فرض الحصار على عدد من القرى الفلسطينية. وقالت الصحيفة ان شارون قاطعه موبخا "عندما تحصل على معلومات عن اطلاق النار من قرية فلسطينية ما، فان عليك ان تعمل كل ما في وسعك من اجل شلّ الحياة في هذه القرية". 

الى ذلك تراجعت مطالب واشنطن بخصوص الاوضاع في الضفة الغربية وغزة، فبعدما كانت تطالب بضرورة وقف وانهاء "العنف" حتى يمكن بدء التحرك من اجل العودة الى المفاوضات بين الفلسطينيين والاسرائيليين اعلن وزير الخارجية الاميركي كولن باول في شهادة له امام لجنة للمخصصات في مجلس النواب الاميركي امس ان رسالته الى القادة المعنيين في المنطقة هي: "ان يقوموا بكل عمل يقدرون عليه لتهدئة الوضع الراهن في المنطقة.. وخفض العنف، ليس الى مستوى الصفر، لا نريد خفضه للصفر وانما خفضه الى مستوى نستطيع معه بدء اعادة بناء الثقة، مما يمكن من اتخاذ الفرص للعمل من اجل السلام". 

واكد باول: انه لن يكون هناك اي تحرك قبل خفض العنف سواء لتحسين الوضع الاقتصادي للفلسطينيين او العودة الى المفاوضات. 

إلى ذلك قال وزير التخطيط والتعاون الدولي الفلسطيني الدكتور نبيل شعث ان الرئيس عرفات سيطلع خلال زيارته الرئيس حسني مبارك على تطورات الوضع في الأراضي المحتلة. 

وصرح شعث بذلك لدى وصوله الى القاهرة مساء أمس قادما من لندن بعد جولة أوروبية، وقال انه سيطلع المسؤولين المصريين على نتائج محادثاته في أوروبا، مشيرا في هذا الشأن الى محادثاته التي أجراها مع وزراء خارجية ايطاليا واسبانيا وبلجيكا والدنمارك والنرويج والفاتيكان وفرنسا وبريطانيا والمفوضية الاوروبية والمنسق الأوروبي لعملية السلام. وأكد شعث ان المبادرة المصرية الاردنية هي الحل الأمثل للوضع الراهن، مضيفا أن هناك شعوراً عربياً بأن الولايات المتحدة لم تمارس الدور والتحرك المطلوب منها في الضغط على اسرائيل. 

قال مسؤولون في هراري عاصمة زيمبابوي ان الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات سيجري محادثات يوم مع الرئيس روبرت موجابي بشأن عملية السلام. 

ووصل عرفات الى زيمبابوي مساء الخميس قادما من جنوب افريقيا حيث حضر اجتماعا خاصا لحركة عدم الانحياز. 

وتشارك زيمبابوي في لجنة فلسطين التابعة لمجموعة عدم الانحياز. 

ومن المقرر ان تستمر اجتماعات لجنة عدم الانحياز في جنوب افريقيا يوم الجمعة وفي ختامها يصدر بيان بشأن خطة عمل الحركة. 

وطالب عرفات حركة عدم الانحياز يوم الخميس بمساندة دعوته لنشر قوة مراقبين دولية غير مسلحة في الضفة الغربية وغزة—(البوابة)—(مصادر متعددة) 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك